سفارة المغرب ببولونيا تنظم عملية خاصة لتمكين أفراد الجالية من الحصول على بطاقة التعريف الوطنية أو تجديدها

تنظم سفارة المغرب ببولونيا، ابتداء من اليوم الإثنين (21 شتنبر 2020)، عملية خاصة لتمكين أفراد الجالية من الحصول على بطاقة التعريف الوطنية أو تجديدها.
وأكد سفير المملكة ببولونيا عبد الرحيم عثمون، في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء، أن هذه المبادرة التي تستمر يومين “تندرج في إطار إستراتيجية وزارة الشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج عامة، وسفارة المملكة بوارسو خاصة، الرامية إلى تعزيز خدمات القرب وإجراءات الحصول على بطاقة التعريف الوطنية أو تجديدها، وكذا تقريب الإدارة من المغاربة المقيمين ببولونيا”.
وأوضح  عثمون أن هذه العملية التي استحسنها أفراد الجالية المقيمة بمختلف مدن بولونيا “تندرج أيضاً في إطار تنفيذ التوجيهات السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس للعناية بأفراد الجالية بالخارج وتجويد الخدمات القنصلية المقدمة لهم”، مضيفا أن “العملية استفاد منها في اليوم الأول حوالي 50 شخصا”.
وأبرز السيد عثمون أن مبادرة سفارة المملكة ببولونيا، الأولى من نوعها على مستوى بولونيا، “تتماشى ورغبة التمثيلية الدبلوماسية في تجويد وتحديث الخدمات المقدمة لأفراد الجالية المسجلين في المصلحة القنصلية للسفارة”.
وأشار إلى أن “سفارة المملكة بوارسو عبأت كل مواردها البشرية واللوجستية لإنجاح العملية التي ستتواصل غداً الثلاثاء”.
وفي السياق ذاته، أعرب عدد من أفراد من الجالية المغربية المقيمة ببولونيا عن ترحيبهم بهذه العملية التي ستمكن الكثير منهم من تسوية وضعيتهم على مستوى بلد الإقامة.

تعليقات الفيسبوك

التعليقات مغلقة