فيفا يقدّر تكلفة فيروس كورونا على كرة القدم العالمية بـ11 مليار دولار

قدر الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) تكلفة فيروس كورونا المستجد على اللعبة الشعبية في جميع أنحاء العالم، بقيمة 11 مليار
دولار جراء الخسائر من العائدات.

وتسببت الجائحة حتى الآن إلى تقدّم أكثر من 150 اتحادا محليا بطلب مساعدة من صندوق الإغاثة الذي أنشأه الاتحاد الدولي والبالغ قيمته 1,5 مليار دولار.

وكشف الفنلندي أولي رين، رئيس اللجنة التوجيهية لفيروس كورونا المستجد في الفيفا، لأول مرة عن التأثير المالي الحقيقي للجائحة على كرة القدم بسبب إلغاء أو إرجاء المباريات والبطولات، الملاعب الخالية من الجماهير والخسائر من عائدات حقوق البث التلفزيوني.

وأكد رين الذي يشغل أيضا منصب نائب رئيس لجنة الحكومة في الفيفا أنه في حين كانت أوروبا الأكثر تضررا من حيث التكلفة، فإن الاتحادات خارج أوروبا هي التي عانت بشكل أكبر تحديدا في أميركا الجنوبية، الكثير منها بسبب مواردها النسبية
والموسم (الكروي الذي يمتد) من الربيع إلى الخريف .

تعليقات الفيسبوك

التعليقات مغلقة