بعد الإقصاء.. المجتمع المدني بالدريوش يقصف رئيس جامعة وجدة ويطالب بتدخل عاجل لعامل الإقليم

كما تمت الإشارة إلى ذلك في مقال سابق ، فإن غليانا كبيرا يسود طلبة الدرويش جراء السلوك الإقصائي والتمييزي لرئيس جامعة محمد الأول بوجدة،  وذلك بعدم تخصيص  مركز امتحان قرب بإقليم الدريوش على غرار الأقاليم الأخرى.

وفي هذا الإطار أصدرت جمعيات مدنية  بالدريوش بيانا إستنكاريا  (يتوفر موقع بلادي  أون لاين على نسخة مه) حملت فيه رئيس جامعة وجدة مسؤولية تبعات هذا القرار الإقصائي ، مطالبة عامل الإقليم بالتدخل العاجل قصد إيجاد حلول ناجعة وتمكين طلبة الإقليم من مركز امتحان قرب لاجتياز اختبارات الدورة الربيعية ، خاصة وأن إقليم الدرويش عرف هو الآخر حالات مؤكدة بفيروس كورونا الشيء الذي من شأنه أن يؤثر على سلامة الطلبة والطالبات الذين سيتوجهون من وإلى كلية الناضور قصد اجتياز امتحاناتهم .

تعليقات الفيسبوك

التعليقات مغلقة