وزارة التربية الوطنية تعلن عن تغييرات جديدة في المنهاج الدراسي للموسم الدراسي المقبل

عبدالقادر كتــرة

أعلنت وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي – قطاع التربية الوطنية، عن تغييرات جديدة في المنهاج الدراسي للموسم الدراسي المقبل 2020-2021، خاص بالتعليم الابتدائي.

وترتكز أبرز التغييرات الجديدة في منهاج التعليم الابتدائي، الذي سيجري إدخاله ابتداء من الدخول المدرسي المقبل، على 5 محاور:

– الانتقال من ثمان وحدات في السنة إلى ست وحدات بمجموع السلك، وهو ما وصفته الوزارة على أنه تجاوب مع مطلب التخفيف.

– إدماج موضوعات جديدة وتجديد في محتوى ومنهجية تدريس العلوم والرياضيات والتربية المدنية والتاريخ والجغرافية على نفس النهج الذي عرفته إعادة هيكلة مادة التربية الإسلامية بالتعليم الابتدائي سنة 2016.

– تعزيز الحصة الزمنية الأسبوعية للعلوم وللتربية المدنية،

– تبني مقاربة جديدة لتدريس اللغة العربية باعتماد القراءة المبكرة في السنوات الأولى من السلك الابتدائي، والقراءة المقطعية ضمن مقاربة عملياتية لتعلم اللغة الأجنبية تنهل من الممارسات الفضلى عالميا.

– تحديد تيمات مشتركة بين اللغات المُدَرَّسَة في نفس الفترة من السنة بالنسبة لكل مستوى دراسي مع تجديد في محتويات هذه التيمات من أجل جعل المتعلم ينخرط في مجتمع المعرفة ويدرك التحولات الكبرى التي يعرفها الاقتصاد والعلاقات الاجتماعية والتكنولوجيا.

وأضافت الوزارة في بلاغ عممته على مختلف وسائل الاعلام الوطنية، أنه “تمت بالتوازي مع هذا العمل إعادة كتابة كل الكتب المدرسية للسلك الابتدائي حسب مواصفات مضبوطة للجودة وتقويم صارم”، إضافة إلى عقد ندوات وطنية للمفتشين على أربع محطات وتنظيم العشرات من الورشات واللقاءات الجهوية مع مضاعفة التكوينات للمدرسات والمدرسين.

هذا المشروع يتم إرساؤه بشكل متدرج، ويعتمد ترصيد المكتسبات ويروم في نفس الآن التجديد والتطوير المستمرين للمناهج الدراسية وملاءمتها مع المستجدات المعرفية والتربوية والعلمية وذلك وفق التوجهات المحددة في مقتضيات القانون الإطار 17.51 المتعلق بمنظومة التربية والتكوين والبحث العلمي والرؤية الاستراتيجية 2015 -.2030

وقد تم وضع الصيغة الإلكترونية لهذه الوثيقة رهن إشارة كافة المواطنات والمواطنين عبر البوابة الرسمية للوزارة.

تعليقات الفيسبوك

التعليقات مغلقة