رئيس أساقفة الرباط : المسيحيون يتقاسمون فرحة عيد الأضحى مع مسلمي العالم قاطبة لا سيما مسلمي المغرب

أكد رئيس أساقفة الرباط، المطران كريستوبال لوبيث روميرو، أن المسيحيين يتقاسمون فرحة عيد الأضحى مع مسلمي العالم قاطبة، لا سيما مسلمي المغرب.

وقال  لوبيث روميرو، في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء، “بالأمس، صلينا نحن المسيحيون، بمناسبة عيد العرش، من أجل جلالة الملك ومن أجل الشعب المغربي، واليوم نشاطر كافة المسلمين في جميع أنحاء العالم، لاسيما المسلمين بالمغرب، فرحة الاحتفال بعيد الأضحى”.

وذكر  بأن عيد الأضحى “يوحد الأديان الإبراهيمية الثلاثة”، مضيفا أنه “في التقاليد الثلاثة، اليهودية والمسيحية والإسلامية، وردت روايات عن ذبيحة إبراهيم”.

وأشار رئيس أساقفة الرباط، في هذا الصدد، إلى أن “هذه اللحظة مناسبة لنا نحن المسيحيين، أو الكاثوليك، أو البروتستانت، أو الأنجليكانيين، أو الأرثوذكس، لنهنئ ونتقاسم الفرحة مع إخواننا المسلمين”.

وقال المطران كريستوبال لوبيث روميرو إنها فرصة أيضا لاتخاذ خطوة إلى الأمام والنهوض بالحوار بين الأديان، مشيرا، بهذا الخصوص، إلى أن “جلالة الملك قال إن الحوار القائم على التسامح لم يكن كافيا، وأنه يجب علينا المضي قدما في حوار الأخوة والمعرفة المشتركة”.

وأضاف “قال جلالة الملك في صومعة حسان إن المعرفة المشتركة، أي المعرفة المتبادلة، هي ترياق لكل صور التطرف، ولذلك أعبر، باسمي الخاص وباسم كل المسيحيين بالمغرب، عن مشاطرتي لفرحة المسلمين بمناسبة الاحتفال بعيد الأضحى”.

و.م.ع

تعليقات الفيسبوك

التعليقات مغلقة