خيارات رونار العاطفية تهزم المنتخب المغربي أمام الأرجنتين

أحمد الهاملي 
انهزم المنتخب المغربي مساء يوم أمس بهدف للاشيء أمام المنتخب الارجنتيني في المباراة التي جمعت بينهما بالملعب الكبير بطنجة و هي مباراة اعدادية للمنتخب المغربي الذي يحضر لنهائيات كأس أمم افريقيا المزمع تنظيمها بمصر خلال الفترة ما بين 22 يونيو و 20 يوليوز المقبلين .
و لقد لعب المنتخب المغربي أسوأ مباراة له مع المدرب رونار و بغض النظر عن الظروف المناخية التي جرت فيها فلم يقدم اللاعبون ما كان منتظرا منهم ولعل اختيارات المدرب الفرنسي رونار هي من كان له الأثر على المستوى الباهت الذي بصم عليه اللاعبون كاقحام لاعبين هرموا و شاخوا و لم يعد بامكانهم تقديم الاضافة للمنتخب كبوصوفة 35 سنة و الاحمدي 33 سنة  اضافة الى لاعبين اخرين أصبح وجودهم داخل تشكيلة المنتخب المغربي غير مفهوم كاللاعب بلهندة الذي كان تائها في أغلب فترات المباراة وبدل أن يقدم السيد رونار على اعطاء الفرصة للاعبين شباب بقي متشبثا بقراراته في الاعتماد على اللاعبين المدللين لديه ضاربا عرض الحائط مشاعر 40 مليون مغربي و هم ينتظرون من منتخبهم التتويج بكأس افريقيا القادمة.
و بالعودة الى مجريات المباراة والتي كانت مملة و طبعت عليها العشوائية و التشنجات بين لاعبي الفريقين فأن المنتخب المغربي لم يخلق مهاجموه و لو فرصة واحدة للتسجيل طيلة 90 دقيقة باستثناء الفرصة التي أهدرها خالد بوطيب بعدما انفرد بالحارس الارجنتيني في الدقائق الاولى من المباراة و لعل الخطة التي نهجها رونار بالاعتماد على ثلاثة مدافعين و خمسة لاعبين في وسط الميدان مع ابقاء بوطيب و بوفال في الهجوم كان لها الاثر السيء على مردود المنتخب اضافة الى ان اللاعبين حكيمي و المزراوي لم يقدما ما كان منتظرا منهما بخصوص دعم خط الهجوم عبر الاطراف .
فهذه مباراة للنسيان و على المدرب رونار ان يصحح الاوضاع قبل الدخول في المنافسة القارية و ذلك باعطائه الفرصة للاعبين واعدين شباب بامكانهم أن يقدموا الاضافة  .
نشير الى ان اللقاء تابعه أزيد من 45 ألف متفرج قدموا صورة حضارية تليق بالروح الرياضية العالية ف هنيئا للجمهور المغربي على المشهد العظيم الذي أبانوا عليه من خلال التشجيعات و من خلال التيفو الذي أبان للعالم عن أخلاق المغاربة و عن حبهم لمنتخبهم كيفما كانت النتيجة.
عقب نهاية المباراة صرح مدرب المنتخب المغربي عن احباطه لهذه النتيجة و لو على حساب مباراة ودية في حين ابدى منتخب الارجنتين عن سعادته لهذا الفوز الذي من شأنه أن يرفع من معنويات اللاعبين خاصة بعد انهزامهم امام منتخب فنزويلا بثلاثية يوم الثلاثاء المنصرم.

تعليقات الفيسبوك

التعليقات مغلقة