جيوب المقاومة تضغط بكل الوسائل لإبعاد رئيس قسم التعمير بجماعة وجدة

كل المؤشرات القادمة من داخل جماعة وجدة  تؤكد أن الصراعات حول قسم التعمير مازالت متواصلة بين تيار الإصلاح الذي يتزعمه رئيس قسم التعمير المعروف بجديته وإستقامته ، و” صقور ” الجماعة أصحاب الفتوحات في هذا القسم أو ” الدجاجة التي تلد ذهبا”  والذين يحنون إلى عهد السيبة التي ميزت هذا القسم سنوات عديدة ، ليفهم الرأي العام  المحلي والوطني إنطلاقا من هذا الصراع المتواصل سر الإقتتال للفوز  بالتفويض في قسم التعمير إبان تشكيل مكتب مجلس الجماعة الحالي .

” صقور” حشدوا سيوفهم لفرض أمر الواقع لإرجاع قسم التعمير إلى سابق عهده وبكل الوسائل ما ظهر منها و ما بطن ، ليفهم الرأي العام  .

فهل يرضخ عمر حجيرة  لمناورات ” الصقور” ؟ علما أن المتتبعين ينتظرون أن  تشمل  عملية التظهير جميع مصالح قسم التعمير التي  أصبحت حديث الخاص والعام بوجدة  . 

 

تعليقات الفيسبوك

التعليقات مغلقة