إعطاء انطلاقة أشغال وحدة للنسيج بالناظور

أعطى  علي خليل عامل إقليم الناضور رفقة عبد النبي بعيوي  رئيس مجلس جهة الشرق،  يوم السبت 23  فبراير الجاري، انطلاقة أشغال بناء وحدة للنسيج في مدينة بني أنصار تهدف إلى تدوير الألبسة المستعملة وتصديرها إلى دول إفريقيا وأمريكا اللاتينية عبر الميناء التجاري ببني أنصار.

وقال  عبد النبي بعوي، رئيس مجلس جهة الشرق، إن مشروع وحدة النسيج الذي يحمل اسم الكرامة، سيحفظ كرامة المشتغلين والمشتغلات في مجال التهريب المعيشي، إذ سيوفر لهم ما يزيد عن 850 منصب شغل في البداية، على أن يوفر أثناء انتهاء الأشغال به 1500 منصب.

وأشار  عبد النبي بعوي، إلى أن المشروع الذي يبلغ غلافه المالي حوالي 84 مليون درهم، ساهم فيه مجلس الجهة ب 10 مليون درهم، وذلك للمساهمة في إمتصاص شبح البطالة الذي يخيم على المنطقة، وخلق فرص شغل للعاطلين.

ويروم مشروع وحدة إعادة التدوير، تسويق السلع المستعملة إلى دول إفريقيا وأمريكا اللاتينية، وتشجيع قطاع الاستراد والتصدير، وتعزيز الخط البحري بالميناء التجاري لبني أنصار، وإنعاش الحركة الاقتصادية بالجهة.

كما تم بالمناسبة توقيع اتفاقية شراكة لإنجاز مشروع وحدة للصناعة الغذائية،  يروم توفير 1500 منصب شغل.

ومن شان المشروعان أن يوفران أزيد من 3000 منصب شغل، ستستهدف العاملين في قطاع التهريب المعيشي، قبل نهاية السنة الجارية.

وتأتي هذه المشاريع، في إطار المجهودات التي يبذلها مجلس جهة الشرق لجلب الاستثمارات ودعمها وتعزيز الدينامية الاقتصادية للمنطقة، وخلق فرص الشغل وتحقيق التنمية بتراب الجهة.

 

تعليقات الفيسبوك

التعليقات مغلقة