حافلة للنقل الحضري تتسبب في حادثة سير خطيرة بوجدة

IMG-20180329-WA0042عبد العزيز داودي

حادثة سير خطيرة وقعت مساء اليوم الخميس 29 مارس الجاري  بحي الرجا فالله طريق الحدود،  بين حافلة للنقل الحضري (Mini Bus) في ملكية  شركة “موبيليس” وسيارة خفيفة .

وتعود اسباب الحادثة حسب شهود عيان الى عدم تحكم سائق الحافلة، بعد ان فوجئ بالسيارة الخفيفة تدور يمينا ليصطدم بها ،متسببا في اضرار مادية بليغة، ثم يرتطم بعد ذلك بالرصيف وبشجرة ، مما خلف حالة من الرعب والهلع وسط ركاب الحافلة الذين اغمي على بعضهم، الأمر الذي استدعى حضور سيارة الاسعاف التي نقلت السائق المصاب على وجه السرعة الى المستشفى الجامعي.

قد تبدو اذن الحادثة قضاء وقدرلكن كما يقول المثل الفرنسي  (derrière chaque accident il y une transgression de la loi)، فما هي ظروف العمل التي يشتغل فيها السائقون؟  وهل تتلائم مع قانون السير 52-05 كما تم تتميمه وتغييره والذي يلزم المشغل بتوفير أوقات الراحة للسائقين، وبالتالي فلا يجوز قانونا للسائق ان يعوض سائقا اخر وفي نفس اليوم ؟؟

سؤال آخر يؤرق السائقين وهو هل ستعمد ادارة الشركة على تغريم السائق وتكلفه صائر الحادثة بخسائرها المادية؟  مع العلم انه يفترض في هذه الحافلات انها جديدة ومؤمنة على جميع المخاطر ،  ومبرر هذا التساؤل هو كون ادارة الشركة سبق لها ان غرمت  السائقين وفرضت عليهم ذعائر مالية بسبب ارتكابهم  حوادث سير ممثالة .

تعليقات الفيسبوك

التعليقات مغلقة