أسبوعية فرنسية..زيارة الملك فيليبي السادس للمغرب تشكل أولى خطواته على الساحة الدولية

 

afilipقالت الأسبوعية الفرنسية (كوريي انترناسيونال) إن الزيارة الرسمية التي قام بها ملك اسبانيا فيليبي السادس والملكة ليتيثيا هذا الأسبوع للمغرب، تشكل الخطوات الأولى للعاهل الاسباني الجديد على الساحة الدولية. وأكدت الأسبوعية في مقال نشرته اليوم الجمعة في موقعها على الانترنيت أن المغرب “ليس أي بلد” وأن علاقاته مع اسبانيا تميزت على الدوام بكونها “علاقات متميزة” بين الملك خوان كارلوس والمغفور له الحسن الثاني ثم بعد ذلك مع صاحب الجلالة الملك محمد السادس . وأضافت الأسبوعية أن هناك إرادة معلنة من قبل عاهلي البلدين للاستمرار في الحفاظ على علاقات “شخصية ومتميزة” مذكرة بأن صاحب الجلالة الملك محمد السادس والملك فليبي السادس قاما معا خلال الزيارة الأخيرة بتفقد مركز للتكوين المهني فيما قامت صاحبة السمو الملكي الأميرة للا سلمى رفقة الملكة ليتيثيا بزيارة مستشفى ومركز للبحث ضد السرطان أنجزته مؤسسة للا سلمى للوقاية ومعالجة السرطان. وخلصت الأسبوعية إلى القول إن العاهل الاسباني والملكة ليتثيا قاما قبل العودة إلى اسبانيا بالترحم على روح المغفور له الحسن الثاني، حيث وضعا إكليلا من الزهور على قبره ، وهي إشارة رمزية لماض مشترك يتجه نحو المستقبل.

و.م.ع

تعليقات الفيسبوك

التعليقات مغلقة