التحية البطاطيسية للوزير الأول عبد المالك سلال

 

asalal

السلام تحية المسلمين، والتحية حق للمسلم على أخيه المسلم، وإلقاء السلام سنة والردُّ فرض، قال صلى الله عليه وسلم: (حق المسلم على المسلم خمس: رد السلام، وعيادة المريض، واتباع الجنائز، وإجابة الدعوة، وتشميت العاطس) [متفق عليه]. وسئل صلى الله عليه وسلم: أي الإسلام خير؟ قال: (تطعم الطعام وتقرأ السلام على من عرفت ومن لم تعرف) متفق عليه.
وللسلام آداب شرعية يجب أن يتعرف عليها المرء المسلم ويتبع ما جاءت به سنة النبي المصطفى الامين صلى الله عليه وسلم ، اضافة الى ذلك يقول الله سبحانه و تعالى : ( وَإِذَا حُيِّيتُمْ بِتَحِيَّةٍ فَحَيُّوا بِأَحْسَنَ مِنْهَا أَوْ رُدُّوهَا )(سورة النساء الآية86) . فعلاقة بهذه الاداب الاسلامية العالية نذكر بحادث الطريقة المبتدعة لرئيس الحكومة الجزائرية عبد المالك سلال حين رد على الصحافية الصينية التي بادرته بالسلام باللغة العربية ” السلام عليكم ” وجاء رد المسؤول الجزائري على الشكل التالي ” السلام عليكم البطاطا ” فاثار هذا الرد استنكار جميع المتتبعين الذين رأوا فيه نوعا من الجهل بآداب رد التحية في الاسلام ، فإذا كان الرد على التحية في الاسلام ينتهي بالبركة أي ” وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته ” فإن سلال لم ينهي رده بالبركة بل البطاطا كانت هي مفاجأته ، فأصيب عدد كبير من المراقبين بالدهشة ازاء هذا النوع المبتدل من الرد على التحيات . فهذا الرد اظهر بجلاء جهل سلال لاداب رد التحية في الاسلام، بالاضافة الى اشتماله على نوع من الاساءة لضيوف الجزائر وكذا الاستهزاء بالعنصر النسوي ناهيك عن الرؤية الدونية لهذا المسؤول اتجاه نعمة الله البطاطس. انها اذن احدى الخرجات السلالية لرئيس الحكومة الجزائرية .
مجدوبي

تعليقات الفيسبوك

تعليقات الموقع

  1. l'oujdi

    vraiment j’ai de la pitié pour ce genre de gens qui gouvernent ce pays voisin et frere tout d’abord des ignorants car d’apres leursdiscours on dirait des gens qui n’ont jamais allé à l’ecole ni arabe ni francaiset en plus une indiscipline     qui fait honte a ce brave pays

  2. منذر

    ليس بغريب على مثل هذا المسؤول ان يرد على تلك المرأة بتلك الطريقة او بالاحرى بالباطاطا لان امثاله اعتادوا تلق التعليمات من المؤسسة العسكرية التي لا شك انها تخاطبهم بالشكل التالي نفذوا الاوامر واش حنا عسكر ولى بطاطا البطاطا!

  3. majdobi

    ليس بغريب على مثل هذا المسؤول ان يرد على تلك المرأة بتلك الطريقة او بالاحرى بالباطاطا لان امثاله اعتادوا تلق التعليمات من المؤسسة العسكرية التي لا شك انها تخاطبهم بالشكل التالي نفذوا الاوامر واش حنا عسكر ولى بطاطا البطاطا!

  4. المشمع

    هاد سلال  المخ اديالو فيه لبطاطةا.واالجواب على هذه السيدة من اءفكارعسكرية خامجة . اءلى اءبغى التربية والاءحترام   اءيجي عند لمغاربة يتعلم.