محاكمة مرتزقة أكديم إزيك

بروح من الانفتاح والشفافية٬ مرت محاكمة المتهمين في قضية أعمال الشغب، التي تسبب فيها متهمون بالإرهاب والشغب على خلفية تفكيك مخيم أكديم إيزيك في نونبر 2010″

و بحضور ملاحظين أجانب و الذين  أكدوا على التزام السلطات المغربية باحترام سمو القانون والحفاظ على كرامة وحرية المواطنين في التعبير٬ تماشيا مع روح الإصلاحات الديمقراطية، التي انخرطت فيها المملكة، خلال السنوات الأخيرة٬ تحت قيادة العاهل المغربي محمد السادس”

و هذا ليس بالغريب على المغرب كدولة إسلامية، دولة الحق و القانون التي لا يضيع فيها حق مواطنيها، وبذلك كان لابد من محاكمة هذه العصابة محاكمة عسكرية أمام هول ما أقدموا على ارتكابه من همجية في حق رجال أمن و عناصر عسكرية همهم الوحيد هو الحفاظ على راحة المواطنين.

وقد تم تأجيل المحاكمة إلى يوم 08 فبراير من الشهر الجاري و إن دل هذا على شيئا إنما يدل على مرونة وصرامة القانون المغربي في الوقت نفسه للتأكد من الحقائق لمنح لكل ذي حق حقه

عبد الله بناني

تعليقات الفيسبوك

التعليقات مغلقة