حجز سيارات فاخرة من طرف الفرقة الوطنية للشرطة القضائية بوجدة .

بعد حلولها المدوي  بمدينة وجدة لاعتقال أحد  بارونات المخدرات بوجدة على خلفية تفكيك شبكة للتهريب الدولي للمخدرات كانت تنشط بإقليم الراشدية، حجزت الفرقة ذاتها سيارات فاخرة تعود ملكيتها للمسمى “ي. ب” أحد مبيضي الأموال و مالك عقارات بالملايير بوجدة.

هذا و قد تم حجز كل من سيارة من نوع “رونج روفر” و أخرى من نوع ” ب م دوبل في 640 د”، هذه الأخير تعد من  آخر ما أنتجته شركة “ب م ” و ثالثة من نوع “راف كاط رباعية الدفع”، و هي سيارات كلها جديدة يصل ثمنها إلى ما يعادل  350 مليون سنتيم.

مصادر مطلعة تساءلت عن حجم الأموال و العقارات الأخرى التي يملكها بارونات المخدرات إذا كانت السيارات فقط تعادل ذلك المبلغ مما يثير تساءلات كثيرة عن حجم الأموال المبيضة و التي تعمل دائما على رفع قيمة العقارات ضد السياسة الإجتماعية  للدولة و خاصة في مجال توفير السكن و تسهيل مأمورية المواطن البسيط للتمكن من أقتناءه.

تعليقات الفيسبوك

تعليقات الموقع

  1. jalal

    نشكر زجال الامن والشرطة القضائية على مجهودتهم الجبارة التى يقومون على فضح برونات المخدرات ومنهم شكر محمد دخيسى على مجهوداته

    …. لان العقار هما لى يسيطرون عليه فى ارتفاع