ami بعث صاحب الجلالة الملك محمد السادس برقية تعزية وتضامن إلى رئيس جمهورية بوركينا فاسو، السيد روك مارك كريستيان كابوري، إثر الهجمات الإرهابية الشنيعة  التي استهدفت، يوم الجمعة الماضي، العاصمة واغادوغو.

وأعرب جلالة الملك، في هذه البرقية، للرئيس كريستيان كابوري، ومن خلاله لأسر الضحايا الأبرياء ومجموع الشعب البوركينابي الشقيق، عن أحر التعازي وصادق المتمنيات بالشفاء العاجل للجرحى.

كما أعرب جلالة الملك، باسم الشعب المغربي وباسمه الخاص، للرئيس البوركينابي عن إدانته الشديدة لهذه الأفعال الإرهابية الآثمة، مؤكدا للسيد كريستيان كابوري التضامن والدعم المطلق لجلالته في مواجهة هذا الفعل الإجرامي الذي يتوخى المساس بأمن واستقرار هذا البلد الشقيق ومنطقة الساحل الصحراء برمتها.

 

التعليقات مغلقة.