aahhhأفرجت السلطات البلجيكية  عن الأستاذ الجامعي عبد القادر هكو، الأستاذ بكلية الذب والصيدلة بوجدة وليس نائب رئيس جامعة محمد الأول كما تداولته العديد من وسائل الإعلام بما فيها وكالة المغرب العربي للأنباء  .

وهكذا علم لدى مصادر دبلوماسية مغربية اليوم الأحد أن سفارة المغرب ببروكسل حصلت من السلطات البلجيكية على إطلاق سراح الأستاذ الجامعي عبد القادر هكو، ، والذي تم احتجازه بمركز مغلق ببستينوكيرزيل، وهي بلدية ناطقة بالهولاندية ببلجيكا، توجد بالجهة الفلامانية (إقليم برابون فلامان).

وأكدت ذات المصادر أن ” سفير المغرب محمد عامر أجرى اتصالات مع مكتب الأجانب، وتعهد بضمان شروط إقامة السيد هكو في بلجيكا وأن قرار إطلاق السراح تم اتخاذه في الحال “.

وكان الأستاذ هكو يقوم بزيارة إلى بلجيكا للمشاركة في مشروع للتعاون مع الجامعة الحرة لبروكسل بمبادرة من هذه الأخيرة.

وقد تم توقيف السيد هكو من قبل مصالح الجمارك، بمطار شارلوروا، وكان يخضع لمسطرة الترحيل، حيث لم يكن لديه ما يثبت قدرته على تحمل شروط إقامته في بلجيكا.

وراسلت الجامعة الحرة لبروكسل مكتب الأجانب وعينت محاميا لمواكبة الأستاذ الجامعي في إجراءاته.

وقال الناطق الرسمي باسم الجامعة إنه من ” العبث وضعه رهن الاعتقال. إنها ليست المرة الأولى التي يزور فيها بلجيكا أو أوروبا. من الغريب أن يحدث ما جرى”.