Coneil-municipal-mardi-10-juil-2012oujdaمن خلال تدوينة على موقع التواصل الاجتماعي ” فايسبوك” طالب مستشار  من حزب الجرار ورئيس لجنة بجماعة وجدة بمراجعة الخطة الأمنية بمدينة وجدة وذلك على إثر ما تعرض له المستخدم الطيب بمقهى ” كولومبو” السيد ” أحميدة ” من عنف ولصوصية بشارع ابن رشد غير بعيد عن شارع محمد الخامس بوجدة .

المستشار صاحب الخطة الأمنية الجديدة تمنينا من الله لو استعرض علينا ما جادت به عبقريته وقريحته في إطار خطته الأمنية التي بشرنا بعنوانها فقط ، لتكون من جملة الخطط التي يستعين بها السيد الحموشي لمحاصرة الجريمة في المغرب ولي ذراع المجرمين، ولما لا تدريسها في معهد الشرطة بالقنيطرة.

المستشار الذي لم يجد بدا من الكلام علما أن الكثير من المستشارين يا حسرتاه لم يعودوا سوى ” ظاهرة صوتية ” او موزعين للغو الكلام،  ففي إطار مسؤولية هذا المستشار المحترم نتمنى ان يفيدنا بما قام به هو ورفاقه من برامج ومقترحات وتصورات ونقاشات لبلورة خطة أمنية او مقاربة الظاهرة الأمنية من جوانب سوسيو إقتصادية، باعتبار أن مسؤوليته ثابتة في ضرورة إقتراح وانضاج أفكار متعلقة بالسياسات العمومية ومن ضمنها المجال الأمني.

كنا نتمنى ذلك أم إطلاق العنان للكلام والخطب العصماء فهذا لايمكن ان ينطلي على المواطن الذي اصبحت له عينا ثاقبة تميز بين صحيح الكلام ولغوه والسلام.

التعليقات مغلقة.