aai21من المنتظر أن يتم غدا الجمعة المقبل تدشين وحدة صناعية في ملكية احد السياسيين ذي العضوية بحزب الأصالة والمعاصرة  و بغرفة مهنية ، حيث وجهت دعوة  لحضور والي جهة الشرق عامل  عمالة وجدة أنجاد،  في الوقت الذي  ستعرف فيه  دائرة وجدة أنجاد إجراء إنتخابات برلمانية جزئية . حيث قد  يفهم من بعض الأنشطة التي قد يحضرها والي جهة الشرق كأنها  دعم بشكل أو بآخر لهذا التيار السياسي،  أو أن  هذا الأخير سيستغل تواجد الوفد الرفيع و استغلاله سياسيا.

هذا ففي الوقت الذي لا زالت هناك الكثير من المعطيات التي يجب الحديث عنها فيما يخص الدعم الذي تتلقاه هذه  العائلة البامية من  خزينة مجلس جهة الشرق فيما يخص بعض الاستثمارات، كان على الجميع تأجيل عملية التدشين إلى وقت لاحق إن كان فعلا الأمر يتعلق بتشجيع الإستثمارات  و عدم احراج السلطات و كذا المصالح ذات الصلة بعملية انتخابية قد يستغلها البعض  لحصد أصوات بطرق إغرائية، كما قد تأخذها الأحزاب المنافسة ذريعة للإحتجاج ، خاصة وأن  الأمر يتعلق بمشروع صغير مقارنة مع ما يتم إنجازه بجهات أخرى  و لا يستحق كل هذه البهرجة .

التعليقات مغلقة.