aabbbbbbbيعاني مهنيو وكالات أسفار جهة الشرق الأمرين من الوضع الكارثي الذي أصبح يعيشه مكتب الخطوط الملكية المغربية بوجدة من سوء تدبير لمجال يعول عليه المغرب الكثير لانعاش سوق السياحة الراكدة بامتياز بالجهة .. فالمسؤول الأول عن المكتب يمارس سياسة المحاباة والتمييز لفائدة  بعض المحظوظين من وكالات الاسفار ويقصي أغلبية المهنيين والفاعلين الحقيقيين في الميدان، لحاجة في نفسه، مما تسبب في انسداد أبواب الحوار نظرا لتعنت هذا المسؤول وتشبثه بمقاربته الوحيدة للقطاع، دون استشارة أو اشراك الفاعلين الحقيقيين ، ومما زاد في الطينة بلة أن موسم الحج الذي تعول عليه وكالات الأسفار الكثير مني هذه السنة برفض هذا المسؤول نقل الحجاج عبر خطوط الشركة التي يمثلها، مما دفع بالمهنيين الى الاستعانة بالخطوط السعودية لإنقاذ الموسم و الموقف ؟

إنه وضع كارثي يعيشه قطاع النقل الجوي بوجدة والجهة، ويحتاج الى تدخل عاجل لإيقاف هذا العبث عند حده .

التعليقات مغلقة.