adrيواصل فريق المولودية الوجدية تحضيراته بالمركب الشرفي بوجدة تحت قيادة المدرب الوطني محمد بنمسعود،  بمساعدة كل من رشيد مديوني وحسن بريشي المكلف بالإعداد البدني . وستنتهي الفترة الاعدادية الاولى يوم 26 يوليوز الجاري ، بعد ذلك ينتظر ان يدخل الفريق الوجدي في تربص اعدادي ثاني بمدينة الجديدة لمدة 10 ايام يجري خلاله مجموعة من اللقاءات الحبية.

وحسب ما صرح به السيد خالد بنسارية  فقد تم تعزيز الفريق بسبعة عناصر متمرسة بإمكانهم اعطاء نفس جديد للعناصر الوجدية ، التي تألقت بشكل ملفت للانتباه وشكلت النواة الاساسية للفريق خلال بطولة الموسم المنصرم ، الامر يتعلق بالمدافع عبدالله خفيفي ، احمد الرحماني ، عصام البودالي ، نبيل الصحراوي ، وليد الصايل ، علاء الدين بوشنة، بدر الدين الناصري،  جرحيم  ، بادارا سيلا ،  يحيى الازهري  وعادل حامي ولاعبين اخرين ، واضاف ان الفريق تعاقد رسميا مع مهاجم ينتمي الى مدرسة اوكسير الفرنسية ، وفي غضون الايام القليلة المقبلة سيلتحق مهاجم يلعب بفريق افريقي  كبير ينافس حاليا في البطولة الافريقية للأندية الفائزة بالبطولة.

وفي سؤال يتعلق بالأخبار التي تم ترويجها مؤخرا بخصوص عدم دعم الفريق خاصة من طرف مجلس الجهة والمجلس الاقليمي ، فقد اكد  رئيس المولودية الوجدية ، انه خلافا لما يتم ترويجه من جهات  معروفة بعدائها للفريق الوجدي ، وعكس ما يتم تداوله من اشاعات مغرضة فان رئيس الجهة عبدالنبي بعيوي كان دائما الى جانب الفريق في السراء والضراء، ويجب ان يحتذى به كرئيس للجهة غيور على الرياضة بجهة الشرق، كما نوه بنسارية برئيس المجلس الاقليمي هشام الصغير الذي ما فتئ هو الاخر يساند الفريق، ووجه من خلال هذا المنبر تشكراته لرئيس المجلس الاقليمي على دعمه اللامشروط الذي قدمه دوما للفريق ولا زال يقدمه  بصفة شخصية او كرئيس للمجلس الاقليمي .

عبدالقادر البداوي

التعليقات مغلقة.