aagbبعد أخذه علما بقرار لجنة الأخلاقيات التابعة للجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، القاضي بتوقيف السيد أحمد بلحيوان مدرب الفريق من جميع الأنشطة الكروية لمدة خمس سنوات نافذة، مع غرامة مالية قدرها 50 ألف درهم، عقد المكتب المسير لفريق الإتحاد الرياضي الإسلامي الوجدي – فرع كرة القدم- اجتماعا طارئا خلص للاتي.

1-يسجل تقديره و احترامه لكل مؤسسات و أجهزة الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم.
2-يأسف لقرار لجنة الأخلاقيات و يعتبره سابقة في تاريخ الفريق .
3-يعلن وقوفه و دعمه للسيد أحمد بلحيوان ، و يقرر استئناف الحكم.
4- يذكر بتاريخ الفريق الحافل في مجال التكوين، على مختلف الأشكال و الفئات، و يفتخر بلاعبيه وأطره الذين يشهد لهم الجميع على نزاهتهم و كفاءتهم و تفانيهم في خدمة الوطن الحبيب.
5- يحذر من مغبة استغلال القرار للنيل من سمعة الفريق الذي راهن طيلة 60 سنة على ربط الممارسة الكروية بالأخلاق أولا و أخيرا .
6- يستنكر و يشجب كل ما يكتب و ينشر تحت الطلب.
7- يكلف اللجنة التأديبية للفريق بفتح تحقيق فيها نسب لمدرب الفريق, و اشعار الرأي العام المحلي و الوطني بنتائج البحث و القرارات المترتبة على ذالك .
8- يؤكد على ثقته في الساهرين على تسيير شؤون الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم في الإنصاف و الحكامة الجيدة.

المكتب

التعليقات مغلقة.