allemandبما أن موضوع المغاربة المقيمين بالخارج لم يأخذ حظه من النقاش الوطني، ومشاكل الجالية تتراكم وتتطور وتزداد تعقيدا في غياب سياسة عمومية مندمجة وموحدة بين مختلف المتدخلين في هذا الملف .

و بما أن البرنامج الحكومي التزم بجعل المواطنين المغاربة بالخارج في صلب أولويات السياسة الحكومية .

قررت الجالية في نهاية لقائها المنعقد بدوسلدورف هذا اليوم أن تقترح موعدا للقاء رئيس الحكومة عبد الإله بن كيران في 30 يوليوز 2013 بالمطار الدولي ببوعرفة (1).

لأن هذا المطار يشكل نموذجا للامبالاة بمطالب الجالية ورثته الحكومة الحالية عن سابقاتها.

الجالية تريد التحدث مباشرة مع السيد بن كيران ، فهو رئيس الحكومة و رئيس اللجنة الوزارية لشؤون المغاربة المقيمين بالخارج .

إذ لا يمكن دراسة وتتبع وتنفيذ التدابير المتعلقة بمختلف القطاعات التي من شأنها النهوض باوضاع المغاربة المقيمين بالخارج دون إشراكها و الجلوس معها و الإنصات إليها . حضور وزير الهجرة الذي أسندت له مهمة الكتابة الدائمة باللجنة. الوزارية المحدثة شيء مهم ، خاصة و أن المرسوم المحدث للجنة الوزارية للهجرة ينص على عقدها اجتماعين في السنة و اجتماعات أخرى كلما دعت الضرورة الى ذلك.

فالجالية تطالب حكومة السيد بن كيران بحل مجلس الجالية الحالي نهائيا لوضع حد لهدر المال العام.

و في نفس الوقت تؤكد على المشاركة الفعالة في إنشاء مجلس جديد للهجرة في 2014 و
توسيع صلاحياته ، وتعزيز استقلاله المالي والإداري، في أفق تخويله إمكانات واسعة للاضطلاع بمهامه على النحو المطلوب وتوسيع مصادر الإحالة وطلب الرأي منه ، وكذا تخويله إمكانية المبادرة بإصدار آراء عن طريق أسلوب الإحالة الذاتية.

فالكل يعلم أن مجلس الهجرة الحالي ، لم يثبت أنه رفع أي رأي استشاري، كما ينص على ذلك القانون المنظم له، بما في ذلك الرأي الخاص بتركيبة المجلس المقبل، عدا الغياب الذي سجله بالنسبة إلى المهام الاستشرافية المنوطة به، إلى جانب عدم عقده أي جمع عام، باستثناء الجمع العام الذي عقده خلال فترة التأسيس، رغم الأهمية التي تكتسيها هذه الجموع، على اعتبار أنها تناقش مواضيع هامة من قبيل الميزانية، وسبل صرفها وتحديد أولويات عمل المجلس

كما تطالب الجالية المنحدرة من الجهة الشرقية بحل الوكالة الشرقية للتنمية و إحداث مجلس التنمية مكانها مع إسناد الرئاسة فيه للجالية. التنمية (2)هي ارتقاء المجتمع والانتقال به من الوضع الثابت إلى وضع أعلى وأفضل و ليست مجرد موقع إلكتروني باللغة الفرنسية يصرف عليه المال العام .

تطالب الجالية كذلك بتخويلها العضوية في 6 مؤسسات للحكامة من ضمن 7 نص الدستور الجديد على دسترتها: المجلس الوطني لحقوق الإنسان، مؤسسة الوسيط الهيئة العليا للاتصال السمعي البصري، ومجلس المنافسة، والهيئة الوطنية للوقاية من الرشوة ومحاربتها والمجلس الأعلى للتربية والتكوين والبحث العلمي. و الجالية حريصة على الحصول على رئاسة مؤسسة الحكامة السابعة، يعني مجلس الجالية المغربية بالخارج الذي سيحدث مستقبلا.

و تحرص الجالية كفاعل اقتصادي للبلاد على الحصول على دور فعال بالمجلس الأعلى للحسابات(3) الذي جعل منه المغرب مؤسسة دستورية تضطلع بدور المساهمة الفعالة في عقلنة تدبير الأموال العامة مع الممارسة الكلية لوظيفتها باعتبارها مؤسسة عليا للرقابة مستقلة في الوقت ذاته عن السلطة التشريعية و السلطة التنفيذية..

و تطالب الجالية بالعضوية و الرئاسة بالمجالس الجهوية للحسابات المكلفة بمراقبة حسابات الجماعات المحلية و هيئاتها و كيفية قيامها بتدبير شؤونها التي نص الدستور الجديد على إحداثها في إطار سياسة اللامركزية.

كما تطالب الجالية بتمتيعها بالحق في المشاركة السياسية و إحداث لائحة مستقلة تحمل إسم الجالية،

و تمكينها من التعريف بمشاكلها عبر القنوات الوطنية لتمكين إخوانها و أخواتها بأرض الوطن التعرف

على ملفات الجالية المغربية: كملف العائدين من بليبيا، و سوريا و العراق و الجالية التي عادت من إسبانيا

و ملف المسنين المتقاعدين من الجالية، و ملف قدماء المحاربين في أوروبا و ملف الشباب الغير الشرعي المشتت في بقاع الأرض, و ملف الأطفال المغاربة الغير مرفوقين بالخارج و ملف النساء المهاجرات … و ملف السجناء و ملف

المغاربة الذين تم تبنيهم إثر زلزال أكاديرسنة 1960 و حاليا، و ملف الاتفاقيات التي أمضاها المغرب مع دول الاستقبال التي تسعى الجالية الى إلغاء 90ّ بالمائة منها.,و

(1)فتح المطار الدولي بوعرفة بني كيل قبل نهاية 2013 أمام الرحلات الأوربية

(2)جاء في مشروع القانون الذي يضم 7 أبواب و40 مادة، أن العضوية في المجلس تتنافى مع المهام المتمثلة في عضو في الحكومة، ومجلس النواب، ومجلس المستشارين، ورئيس مجلس الجهة، ومسؤول دبلوماسي، وقاض

(3)تعريف أصطلحت عليه هيئة الأمم المتحدة عام 1956 ينص على أن التنمية هى العمليات التي بمقتضاها توجه الجهود لكل من الأهالى والحكومة بتحسين الأحوال الاقتصادية والاجتماعية والثقافية في المجتمعات المحلية لمساعدتها على الاندماج في حياة الأمم والإسهام في تقدمها بأفضل ما يمكن.
وحرر بدوسلدورف، يوم 7 دجنبر 2013
بلحلومي عبد الغاني
ضيف اللجنة المنظمة للقاء بألمانيا
و رئيس لجنة الجالية المطالبة بفتح المطار الدولي بوعرفة-بني كيل

التعليقات مغلقة.