باميون بوجدة يطالبون القيادة بمحاسبة مستشاريهم الذين قاطعوا مؤتمر الحزب

تفاعل أعضاء حزب الأصالة والمعاصرة بوجدة مع مقال” بلادي اون لاين” الذي تساءل عن عدم حضور أعضاء مكتب جماعة وجدة لفعاليات المؤتمر الرابع من أجل المساهمة في انجاح المحطة والدفاع عن مشروع الحزب.

وأضاف العديد  ممن اتصل ب “بلادي أون لاين” ان غياب هؤلاء يؤكد بالملموس أنهم يقدمون مصالحهم الشخصية على مصالح الحزب ويعتبرون الحزب مجرد سلم للوصول إلى الجماعة لخدمة مصالحهم.

كما طالب بعض المؤتمرين من قيادة الحزب فتح تحقيق في هذا الغياب الذي يسيء للحزب وإحالتهم على لجنة الأخلاقيات مع اتحاد المتعين.

واقترح متصل آخر على القيادة مراسلة رئيس جماعة وجدة عمر حجيرة لتجريد الغائبين من التفويض ومن التعويضات والسيارات و التعجيل بقرار طردهم من الحزب لاسيما  أن بعضهم يجر وراءه ملفات ” حامضة”وراكم ثروة خيالية، علما ان هذه الأسماء أساءت لحزب الأصالة والمعاصرة  وقد تسيء إليه أكثر خلال المحطات الانتخابية المقبلة.

تعليقات الفيسبوك

اضف تعليق