تضامن واسع مع عمال الانعاش الوطني المطرودين بجرادة

تفاعل المكتب الاقليمي للجامعة الوطنية لعمال وموظفي الجماعات المحلية بجرادة مع قرار طرد عمال عرضيين يتلقون أجورهم من الإنعاش الوطني بسبب مشاركتهم في  لقاء تواصلي حزبي نظمه حزب الحمامة.

ووصف البيان الذي أصدرته الجامعة المنضوية تحت لواء الاتحاد المغربي للشغل قرار الطرد بالتعسفي والخطير معتبرا ذلك انعكاسا كارثي عفى أوضاع العمال وعائلاتهم ودون احترام لقوانين الشغل الجاري بها العمل.

ونفى البيان الذي تتوفر “بلادي أون لاين” على نسخة منه ان يكون هؤلاء العمال قد ارتكبوا خطأ جسيما او تركوا مكان العمل..، الذي يسمح للجماعة اتخاذ قرار الطرد، و هو ما يفسر وفق ذات البيان تجبر رئاسة جماعة جرادة على العمال والاستهثار بحقوقهم المكتسبة مع ضمان استقرار اجتماعي داخل المدينة.

بيان الجامعة استنكر القرار المتهور ودعا رئاسة الجماعة الى التراجع الفوري عنه، كما دعا السلطات الإقليمية الى تحمل مسؤولياتها في فرض احترام الاستقرار في العمل وضمان وحماية فرص الشغل.

وأوصى بيان المكتب الاقليمي لعمال وموظفي الجماعات باتخاد كل القرارات النضالية للدفاع عن حقوق العمال كما حمل رئاسة المجلس تطور الأوضاع و استمرار الاحتقان.

تعليقات الفيسبوك

التعليقات مغلقة