مخيمات تندوف تشتعل على وقع تهريب البوليساريو لمغتصب شابة صحراوية

عبد العزيز داودي

غليان غير مسبوق تشهده مخيمات تندوف واحتجاجات نوعية لمحتجزين ضد قيادات البوليساريو التي عمدت إلى تهريب متهم باغتصاب شابة صحراوية من السجن.

وذكرت وسائل إعلام اجنبية ان عشرات الصحراويين احتجوا ورددوا شعارات قوية تحمل رسائل واضحة من قبيل هذا عيب هذا عار الجبهة تدعم الاجرام والإرهاب.

ووصل الأمر إلى اشتباك المتظاهرين مع عناصر ميليشيات البوليساريو الذين حاولوا منعهم بالقوة من الاقتراب من بناية رئيس العصابة .

وتشير مصادر اخرى الى ان تهريب المتهم باغتصاب فتاة من السجن تم بمباركة احد مجرمي ميليشيات عصابة البوليساريو نظرا لعلاقة المتهم الوطيدة بالمجرم كما تربطه علاقة باحد التنظيمات الارهابية بمنطقة الساحل واسمه الحركي هو الشهيد عبدالرحمان.

ولتمويه الرأي العام لدى ساكنة المخيمات واطفاء نار الغضب فيها زعمت قيادة عصابة البوليساريو انها عممت مذكرة بحث يوم 10 يناير وعممت هذه المذكرة على المخيمات ويسود اعتقاد قوي لدى سكان المخيمات ان المتهم مختبئ بمنزل احد قيادات العصابة في انتظار ان تهدا الاوضاع .

تعليقات الفيسبوك

التعليقات مغلقة