“بوليساريو” مصدومة من قنوات دولية تبث شرائط وثائقية حول تنمية الصحراء المغربية

عبدالقادر كتــرة

جُنّ جنون عصابة “بوليساريو”  الانفصالية ولم تستطع  ابتلاع لسانها وإخفاء غضبها من بعض القنوات الدولية التي تحدثت عن الصحراء المغربية وأبرزت في شرائط وثائقية بثتها للتعريف بالتنمية التي تشهدها الأقاليم  الجنوبية المغربية، ومدى تعلق مواطنيها بالوحدة الترابية للمملكة، وأشادت بمبادرة المغرب الخاصة بالحكم الذاتي لإنهاء النزاع المُفتعل والمُمول من طرف النظام العسكري الجزائري منذ أكثر من أربعة عقود لمعاكسة الوحدة الترابية للمملكة المغربية.

وفي هذا الصدد، وجه ممثل جبهة “بوليساريو”  في فرنسا، المدعو أبي بشرايا البشير، رسالة إلى مدير القناة التليفزيونية “فرنسا 2” عبر وسيط (مجموعة فرانس تلفزيون) “فابيان آبو”، لإبلاغهم احتجاج المرتزقة على بث الشريط الوثائقي للمخرج “أرثرو بيرنارد”، الذي يحمل عنوان “المغرب من السماء”، ويوضح بالصوت والصورة  تنمية المناطق الجنوبية المغربية ويؤكد على وحدته الترابية.

“أبي بشريا”، هذا المرتزق يعتبره أبناء قبيلته، “حقيرا وخسيسا  بعد أن تورط مع الشابة الصحراوية “عزيزة أحميدة” في علاقة جنسية محرمة، لأنه رب لأسرة والفتاة كانت مخطوبة وقاب قوسين أو أدنى أن تكون على ذمة رجل آخر، والعلاقة أصبحت حديث العامة وسط الجالية الصحراوية هناك، وضربت عميقا في التقاليد والكرامة والمشاعر والثقافة والأخلاق..”.

كما تحاملت أبواق المرتزقة الإعلامية على  الأكاديمي والباحث وأستاذ القانون الموريتاني محمد المختار الشنقيطي والمستشار القانوني بالقناة القطرية “الجزيرة” عندما قال “إن تقرير المصير ليس حقا مطلقا في القانون الدولي” ووصف عصابة “بوليساريو” ب”الانفصالين”  وأن “الحل الوحيد والحكيم للنزاع على الصحراء الغربية هو حكم ذاتي ضمن الدولة المغربية الواحدة” وأن ” نزاع الصحراء هو من أفشل مشروع “الاتحاد المغاربي”.

وهاجمت مواقع إعلامية مقربة من عصابة “بوليساريو” القناة الأردنية، التي قدمت اعتذارها للمغرب بعد بثها برنامج يتضمن “علم بوليساريو” وقالت إن الأمر مجرد خطأ غير مقصود ، واتهمتها بالخضوع للضغط المغربي.

وقالت القناة الأردنية في توضيح لها، إنه فيما يتعلق “بموضوع الصحراء المغربية فإن قناة رؤيا إذ تؤكد أنها تنسجم في مواقفها مع الموقف الأردني الثابت في دعم الوحدة الترابية للمملكة المغربية الشقيقة بشكل كامل ومطلق وفق قرارات الشرعية الدولية 1813 ووفق مبادرة الحكم الذاتي للمغرب الشقيق وبما يضمن السيادة المغربية على أراضيه وبشكل واضح وثابت، وأن التضامن والتعاضد سمتان ثابتتان في العلاقات الأخوية والتاريخية للمملكة الأردنية الهاشمية وشقيقتها المملكة المغربية التي يرعاها جلالة الملك عبد الله الثاني وأخيه جلالة الملك محمد السادس حفظهما الله”.

وصدمت قناة tnt world  التركية  مرتزقة “بوليساريو” بعد أن قامت بمسح الشريط الممجد ل”المناضلة الثرية أميناتو حيدر”، مباشرة بعد الإعلان الرسمي للدعم التركي لموقف المغرب، والذي صرح فيه “مولود تشاووش أوغلو”،  وزير الخارجية التركي، في الرباط يوم الخميس 12 دجنبر 2019، وخلال ندوة صحفية مشتركة مع وزير الخارجية المغربي ناصر بوريطة صرح قائلا :”إننا ندعم بشكل كامل الوحدة الترابية لبلدنا الشقيق المملكة المغربية”، وأضاف “أنه يعرب عن أسفه لسوء الفهم بخصوص شريط فيديو بثته إحدى القنوات التلفزية التركية، والذي تم تصحيحه”، واسترسل قائلا: “أن بلاده حريصة جدا على العلاقات مع المغرب وأن موقف تركيا وحكومتها  واضح جدا بخصوص الوحدة الترابية للمملكة”.

تعليقات الفيسبوك

التعليقات مغلقة