مجهولون يمزقون مصحفا ويدنسون مسجدا بكتابات مسيحية… بالجزائر

عبدالقادر كتــرة

أقدم مجهولون فجر يوم الإثنين الماضي  على تمزيق نسخ من المصحف الكريم وتدنيس محيط المسجد بكتابات حائطية على جدرانه، من خلال وضع كتابة علامات المسيح واليسوع مع كتابات أخرى…بإحدى المدن الجزائرية وليس بإحدى الدول الأوروبية أو الأسيوية أو الأميركية التي تدين بغير الإسلام.

هذه الحادثة التي تعد الأولى من نوعها بالمنطقة، حسب مصدر إعلامي، وقعت على مستوى مدرسة قرآنية ومسجد معاذ بن جبل “الحرفة” بمدينة الجلفة بالجزائر، حيث كشف ذات المصدر، أن شرطة دار الشيوخ تلقت بلاغا من أحد المصلين انتبه للحادثة مفادها السطو على المسجد والتعدي على حرمته.

ولم يكتف المجرمون بالسرقة بل عمدوا إلى كتابة شعارات  مسيحية وتعابير معادية للإسلام، من خلال الكتابات الحائطية التي ترمز إلى المسيحية وآخرون وصفوها بطلاسم مبهمّة على جدران المسجد الواقع بحي 90 سكن، إضافة إلى تمزيق مصحف داخل المدرسة القرآنية التابعة للمسجد.

مصالح الأمن فتحت تحقيقا  مباشرة بعد التبليغ الذي تلقته من أحد المصلين لمعرفة من وراء الجريمة التي استنكرها الجميع حيث  لم تراع فيها حرمة المكان و لا قداسة المسجد .

تعليقات الفيسبوك

اضف تعليق