جلالة الملك ينوه بروابط الصداقة المتينة بين الشعبين المغربي والبرازيلي

بعث صاحب الجلالة الملك محمد السادس برقية تهنئة إلى السيد جايير بولسونارو، رئيس الجمهورية الفدرالية للبرازيل، وذلك بمناسبة احتفال بلاده بعيدها الوطني.

وأعرب جلالة الملك، في هذه البرقية، عن أحر التهاني وأطيب المتمنيات للرئيس جايير بولسونارو بموفور الصحة والسعادة، وكامل التوفيق في مهامه السامية لقيادة بلده على درب الازدهار والنماء، مقرونة بمتمنيات جلالته للشعب البرازيلي باطراد التقدم والرخاء.

ومما جاء في برقية جلالة الملك “وأود، بهذه المناسبة، أن أنوه بروابط الصداقة المتينة والتقدير المتبادل التي تجمع شعبينا، مؤكدا لفخامتكم حرص المملكة المغربية على إضفاء المزيد من الدينامية على علاقات التعاون المثمر مع الجمهورية الفدرالية للبرازيل، والارتقاء بالشراكة المغربية البرازيلية إلى مستوى تطلعاتهما”.

تعليقات الفيسبوك

اضف تعليق