الاعتداءات على مهنيي سيارات الأجرة الصغيرة بوجدة مستمرة (صور)

عبد العزيز داودي

تعرض مساء امس الجمعة 9 غشت في تمام الساعة الحادية عشرة ليلا سائق سيارة اجرة صغيرة بحي الجوهرة بوجدة لاعتداء شنيع كاد يودي بحياته.

وتعود تفاصيل هذا الفعل الاجرامي الى كون السائق المهني وبعد أن ركن سيارته في “الباركينغ” ليذهب بعدها الى منزله فاجأه جانحان يحملان السلاح الابيض و “لاكريموجين” وهدداه ثم بعد ذلك وجها له طعنات في مختلف انحاء جسمه وكادت احدى الطعنات ان ترديه قتيلا ليسلبوا منه مبلغا ماليا وهاتفه النقال. توجه السائق الى مستعجلات مستشفى الفارابي حيث وقف الطبيب على خطورة الاعتداء الذي تعرض له في انتظار ان يتم تسليمه شهادة طبية تحدد نسبة العجز.

المصالح الامنية بوجدة مازالت لم تلقي القبض على المشتبه بهما وهو ما يرجح فرضية ارتكاب المزيد من الاعتداءات في حق السائقين المهنيين، على اعتبار أن اعتداءا مماثلا كان قد وقع في حي  “عمر البوليسي” نجم عنه اشهار سيف لاعتراض سبيل سائق سيارة اجرة صغيرة وتهشيم الزجاج الخلفي للسيارة ومحاولة رش الزبون بالماء القاطع.

فهل من خطة أمنية محكمة للحد من هذه الاعتداءات ؟ أم سيستمر النزيف الى ما لا نهاية ؟

تعليقات الفيسبوك

اضف تعليق