الفرع الجهوي للنقابة الوطنية للصحافة المغربية بوجدة يفوز لأول مرة في تاريخه بثلاثة مقاعد ضمن المجلس الوطني الفيدرالي

بعد عقد مؤثره الوطني الثامن يومي الجمعة و السبت 21و22 يونيو 2019 بمراكش، جدد المجلس الوطني الفيدرالي للنقابة الوطنية للصحافة المغربية، الثقة في عبد الله البقالي، لولاية ثانية.

وانتخب عبد الله البقالي للمرة الثانية على التوالي لرئاسة النقابة الوطنية للصحافة المغربية بالاجماع.

كما تم انتخاب عبد الكبير اخشيشن رئيسا للمجلس الوطني للنقابة الوطنية للصحافة. وتم خلال المؤتمر انتخاب هياكل المكتب الذي سيقود النقابة الوطنية خلال الأربع سنوات المقبلة.

وقد شارك في المؤتمر قرابة 420 صحافيا يمثلون جميع التنسيقيات القطاعية وجميع فروع النقابة، بمختلف جهات المملكة من العاملين في مختلف وسائل الإعلام المكتوب والإلكتروني والسمعي البصري.

وقد أحرز الفرع الجهوي للنقابة الوطنية للصحافة المغربية ولأول مرّةفي تاريخه على ثلاثة مقاعد ضمن تشكيلة المجلس الوطني الفيدرالي للنقابة – برلمان النقابة- ،ظفر بهما كل من مصطفى قشنني –نقيب الصحافيين بجهة الشرق- وحفيظة بوضرة و حياة جبروني. وقد شارك الفرع بوفد هام يمثل مختلف فسيفساء الاعلام بجهة الشرق ،وكان له حضورا مهما وقويا خلال أشغال المؤتمر .

 

تعليقات الفيسبوك

التعليقات مغلقة