مصالح الأمن تتفاعل مع فيديو مواطنة تدعي تعرضها للتعنيف بجرادة

تفاعلت ولاية أمن وجدة، مع مقطع فيديو تم تداوله نهاية الأسبوع المنصرم عبر صفحات مواقع التواصل الاجتماعي، يُظهر سيدة تدعي أنها تعرضت  بمدينة جرادة، لاعتداء متبوع بمحاولة للقتل من طرف شخص وأفراد عائلته، موجهة نداءﹰ تطالب فيه بتطبيق القانون في حق المشتبه فيهم.
وقد تبين من خلال مراجعة المعطيات المتوفرة لدى المنطقة الإقليمية للأمن بمدينة جرادة، أن النازلة تعود ليوم 23 مارس 2019 وأن دائرة الشرطة المختصة ترابيا فتحت بحثا قضائيا في الموضوع تحت الإشراف المباشر للنيابة العامة المختصة تم من خلاله الاستماع إلى جميع الأطراف في محاضر قانونية، قبل أن تتم إحالة الإجراءات المسطرية على العدالة وتقديم المشتبه فيه الرئيسي أمامها.
وإلحاقا بنفس القضية، توصلت فرقة الشرطة القضائية بمدينة جرادة، بتاريخ 22 أبريل 2019، بشكاية ثانية تخص المعنية بالأمر ويتعلق موضوعها بنفس النازلة، حيث باشرت مصالح الأمن من جديد بحثا معمقا في الموضوع، وعملت بدورها على إحالة نتيجته على العدالة مقدمة بموجبه المشتكى به بمقتضى الأفعال الإجرامية المستجدة أمام النيابة العامة المختصة.

تعليقات الفيسبوك

التعليقات مغلقة