توشيح التجريدة المغربية في الكونغو الديمقراطية نظير الخدمات الجليلة التي تقدمها

تم توشيح التجريدة المغربية بجمهورية الكونغو الديمقراطية خلال حفل نظم أول أمس الثلاثاء بكانانغا، بميداليات الاستحقاق من طرف بعثة الأمم المتحدة لتحقيق الاستقرار في جمهورية الكونغو الديمقراطية (مونوسكو) نظير الخدمات الجليلة التي تقدمها داخل البعثة، حسب ما علم لدى سفارة المغرب في كينشاسا.

وأوضح بلاغ للسفارة أنه “بمناسبة حفل تسليم ميداليات الاستحقاق المنظم اليوم بكانانغا، من طرف بعثة الأمم المتحدة لتحقيق الاستقرار في جمهورية الكونغو الديمقراطية (مونوسكو)، تم توشيح عناصر التجريدة المغربية المنتشرة في جمهورية الكونغو الديمقراطية بقيادة الكولونيل زكرياء ساحلي، من طرف الجنرال إلياز رودريغيز مارتينيز فيلهو، قائد قوات مونوسكو، نظير الخدمات الجليلة التي قدموها داخل هذه البعثة الأممية”.

وجرى هذا الحفل بحضور سفير المغرب لدى جمهورية الكونغو الديمقراطية،  رشيد أكاسيم، مرفوقا بالملحق العسكري البحري والجوي، الكولونيل الزين حريزو، ونائب رئيس مكتب (مونوسكو)، وممثلو المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين، والعديد من الضباط وممثلي دول أخرى.

وبهذه المناسبة، نوه الجنرال البرازيلي قائد قوات (مونوسكو) بالتجريدة المغربية وبمساهمتها في حفظ السلام وحماية المدنيين.

كما أبرز مساهمة المملكة المغربية في مختلف بعثات حفظ السلام بجمهورية الكونغو الديمقراطية منذ ستينيات القرن الماضي.

وتعد المملكة المغربية أحد أكبر المساهمين في بعثة (مونوسكو) بتجريدة مكونة من أزيد من 1300 عنصرا منتشرين في الكونغو الديمقراطية، ولاسيما كاساي (وسط البلاد)، وبونيا شمال كيفو. وقد تعززت القوات المغربية بالعنصر النسوي (25 عنصرا نسيوا في كانانغا من ضمنهن خمس ضابطات).

وتحظى عناصر التجريدة المغربية بسمعة جيدة جدا سواء في المناطق المنتشرين فيها او لدى سلطات الكونغو الديمقراطية.

تعليقات الفيسبوك

التعليقات مغلقة