الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم تحتج على تحكيم مباراة الوداد والترجي التونسي

بعد أقل من يومين على المباراة التي جمعت الوداد الرياضي والترجي التونسي، برسم ذهاب نهائي عصبة الأبطال الإفريقية، والتي طبعتها الأخطاء التحكيمية “الفادحة”، قدمت الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، احتجاجا رسميا لدى الاتحاد الإفريقي للعبة، ضد الحكم الذي أدار المباراة، المصري جهاد جريشة.

وأفادت الجامعة في رسالة للاتحاد الإفريقي لكرة القدم نشرتها ظهر اليوم الأحد، على موقعها الرسمي، أن الأخطاء التحكيمية الفادحة التي ارتكبها الحكم المصري، أثرت بشكل واضح ومباشر على نتيجة المقابلة التي انتهت بتعادل الناديين بهدف لهدف.

واستنكرت الجامعة في نص الرسالة التي وقعها الكاتب العام للجامعة طارق نجم، أخطاء جهاد جريشة، والتي سرد خطئين منها اعتبرها الأكثر إثارة للجدل والأكثر وضوحا، الأول عدم احتساب هدف أيوب العملود المسجل في الدقية 46، موضحة أن لمس الكرة لم يكن متعمد، كما أن الكرة لا تضرب مباشرة يد اللاعب أو ذراعه، بالإضافة إلى أن اللاعبين كانا جد قريبين من بعضهما البعض، بالإضافة إلى أن الكرة من اتجهت صوب يد لاعب فريق الوداد وليست العكس، بحيث كانت يده ملتصقة بباقي جسده.

والثاني عدم الإعلان عن ضربة جزاء لصالح الوداد البيضاوي، بعد لمس مدافع تونسي للكرة بيده وسط مربع العمليات, قائلة إنه إذا تم إلغاء هدف الوداد بسبب لمس الكرة ليد اللاعب فاحتساب ضربة جزاء بعد لمس الكرة ليد اللاعب هو أمر واضح بالنسبة لقوانين اللعبة، كما أن بعد احتساب ضربة الجزاء يجب على الحكم طرد مدافع الفريق المنافس بعد منعه لفرصة هدف عن طريق لمس الكرة باليد عمداً.

وطالبت الجامعة الملكية لكرة القدم، الكاف برد سريع وعاجل على رسالتها، مطالبة إياها باتخاذ الإجراء ات والعقوبات المنصوص عليها واللازمة ضد الحكم جهاد جريشة.

تعليقات الفيسبوك

التعليقات مغلقة