السلطات المغربية تفشل 25 ألف حالة عبور غير قانوني منذ بداية عام 2019

أفشلت السلطات المغربية 25 ألف حالة عبور غير قانوني منذ بداية عام 2019 إلى غاية شهر مايو نحو إسبانيا، بزيادة قدرها 30 في المائة مقارنة بنفس الفترة من العام الماضي 2018، حسب ما جاء به مدير الهجرة ومراقبة الحدود في وزارة الداخلية خالد الزروالي.

وقال مدير الهجرة ومراقبة الحدود في وزارة الداخلية، “7202 شخص تمكنوا من الوصول لإسبانيا من المغرب منذ بداية 2019، بزيادة نحو 2000 شخص عن نفس الفترة من العام الماضي، لكن أكثر من نصف حالات العبور هذا العام تمت في يناير، بينما أخذ الرقم يتراجع بشكل حاد خلال الشهور الثلاثة التالية.

وكشف خالد الزروالي، أن الطريق بين المغرب وإسبانيا أصبح أحد الطرق الرئيسية أمام المهاجرين الساعين لدخول أوروبا بشكل غير قانوني، مع ازدياد الضغوط لإغلاق طرق أخرى من تركيا إلى اليونان، ومن ليبيا إلى إيطاليا

وأضاف ذات المسؤول، أنه في العام الماضي وصل نحو 57 ألف مهاجر غير شرعي إلى إسبانيا، بينما لم تسجل حتى الآن أي محاولات لاقتحام السياج الحدودي لجيبي سبتة ومليلية المحتلتين، لتنجح بذلك السلطات في إبطاء معدل الهجرة غير الشرعية إلى إسبانيا خلال الشهور الأخيرة، بعد حملة على شبكات التهريب.

وأوضح الزروالي، أن المغرب نجح في تفكيك 50 شبكة تهريب تعمل على المستويين المحلي والدولي في هذا العام، بارتفاع قدره 63 في المائة مقارنة مع العام السابق، مشددا على أن السلطات ساعدت أيضا في مكافحة التهريب برفض الرقابة على استيراد وبيع معدات الملاحة البحرية.

تعليقات الفيسبوك

اضف تعليق