قايد صالح: توفيق مدين تآمر على الشعب الجزائري

هاجم قايد صالح قائد أركان الجيش الجزائري ونائب وزير الدفاع، بشكل مباشر القائد السابق لجهاز المخابرات محمد مدين المدعو توفيق، مؤكدا على ضرورة البحث عن  حل عاجل لأزمة الجزائر .

وحذر قايد صالح من “بعض الأشخاص الذين عبثوا كثيرا بمقدرات الشعب الجزائري وما زالوا ينشطون ضد إرادة هذا الشعب ويعملون على تأجيج الوضع، من خلال الاتصال بجهات مشبوهة ومع بعض المسؤولين والأحزاب السياسية”.

وقال إن بعض الأطراف ومن بينها الرئيس السابق لجهاز المخابرات حاول نفي تورطه في تلك الاتصالات، “رغم وجود أدلة قطعية” تدينه.

وأكد أن تلك الأطراف لا تزال تعمل “ضد إرادة الشعب.. على تأجيج الوضع، والاتصال بجهات مشبوهة والتحريض على عرقلة مساعي الخروج من الأزمة”.

ووجه قايد صالح آخر إنذار للجنرال توفيق “وفي حالة استمراره في هذه التصرفات، ستتخذ ضده إجراءات قانونية صارمة”.

تعليقات الفيسبوك

التعليقات مغلقة