جمعية الأعمال الاجتماعية لموظفي جماعة وجدة تنظم ملتقاها العاشر

نظمت جمعية الأعمال الاجتماعية لموظفي جماعة وجدة عشية يوم الجمعة 5 ابريل 2019، بالمركز الثقافي، ملتقاها الربيعي العاشر.

حضر هذه المناسبة فوزي لقاح نائب الرئيس ومحمد اليوسفي المدير العام للمصالح ومجموعة من الضيوف إلى جانب الموظفين المنخرطين في الجمعية.

رئيس الجمعية مصطفى أعراب افتتح الملتقى بكلمة تناول فيها مسار الجمعية والخدمات التي تقدمها لمنخرطيها. مبرزا حرص الجمعية على تكريم الموظفين المحالين على التقاعد كل سنة، كاعتراف بالجميل والخدمات التي قدموها للجماعة والمدينة. تلتها كلمة المدير العام للمصالح محمد اليوسفي، الذي نقل للحضور،اعتذار رئيس مجلس جماعة وجدة عمر حجيرة، حضور الملتقى نظرا مغادرته المدينة في مهام أخرى.

كما تقدم المدير العام بشكره لأعضاء جمعية الأعمال الاجتماعية، لتنظيمهم هذا الملتقى السنوي الذي يعرف كل سنة تكريم مجموعة من الموظفين المحالين على التقاعد وإجراء قرعة لمناسك الحج وأنشطة أخرى. كما عبر باسمه واسم السيد رئيس المجلس عن شكره للموظفين الذي سيحالون على التقاعد برسم هذه السنة، وامتنانه لهم عما أسدوه من عمل طيلة حياتهم لفائدة الإدارة الجماعية وللمواطنين.

كما اغتنم المدير العام للمصالح هذه المناسبة حيث طلب من أعضاء مكتب الجمعية تغيير إسمها من – جمعية الأعمال الاجتماعية لموظفي جماعة وجدة – إلى جمعية الأعمال الاجتماعية لمتقاعدي وموظفي جماعة وجدة- طالبا العمل على توفير نادي للمنخرطين وأبنائهم. مذكرا أن المتقاعد بعد تفرغه يجد نفسه أكثر حاجة إلى التواصل، وإلى فضاء يمكنه من ذلك مع زملائه الذين قضوا معه عدة سنوات وربما سيساهم في أنشطة تجعله أكثر حيوية بعيدا عن الانزواء والوحدة…خاصة وأن فترة الإحالة على التقاعد لها تاثير كبير على نفسية ونشاط الموظف.

كما طالب من الجمعية مزيدا من الإشعاع عبر تقوية اتفاقياتها في المجال الطبي ومع باقي الجمعيات المماثلة داخل وخارج الوطن.

وقد تخلل هذا الحفل عدة وصلات غنائية وأناشيد من إلقاء براعم من أبناء المنخرطين..

وختم الحفل بإجراء قرعتين الأولى تم فيها اختيار 3 منخرطين و أزواجهم للاستفادة من رحلة وطنية، فيما تم اختيار 5 مخرطين في القرعة الثانية للاستفادة من إجراء مناسك الحج.

جماعة وجدة

 

تعليقات الفيسبوك

اضف تعليق