أمسية شعرية بوجدة تحتفي بالجمال

نظم المعهد الفرنسي بوجدة، مساء الجمعة، أمسية شعرية تغنت بقيم الجمال، بمشاركة مجموعة من الشعراء والكتاب من مختلف الأجيال.

والتأم خلال هذه الأمسية طلبة وتلاميذ وشعراء من آفاق مختلفة للاحتفاء بالدورة الثالثة لليلة الشعر التي تندرج في إطار الدورة الواحدة والعشرين لربيع الشعراء وأسبوع الفرنكفونية.

وتعاقب على قراءة مقاطع من قصائد الشعر مشاركون من فئات عمرية متنوعة برعوا في التفاعل مع المنجز الإبداعي لشعراء وفنانين مرموقين. كما قرأ آخرون قصائدهم الخاصة.

وتردد صدى القوافي في أسماع المتابعين الذين استمتعوا بمزيج بهيج من الشعر والموسيقى، برزت فيه معاني الجمال والسلام والسعادة وتلاقح الثقافات.

كما شكلت هذه الأمسية مناسبة لتكريم الشاعر والفيلسوف الفرنسي جان دورميسون من خلال قراءة مجموعة من مقولاته.

ورحب العديد من عشاق القصيدة بهذه المبادرة، معربين عن الأمل في تنظيم المزيد من اللقاءات المماثلة قصد تشجيع المواهب الصاعدة واكتشاف شعراء شباب جدد.

وفي السياق، قالت مديرة المعهد الفرنسي بوجدة يانيك بوفي إن ثمة إقبالا متزايدا على نظم الشعر، داعية الشباب إلى المشاركة المكثفة في مختلف التظاهرات الثقافية التي تنظم على مدى العام.

و.م.ع

تعليقات الفيسبوك

اضف تعليق