تصعيد.. اشعار للسلطة المحلية بتنظيم وقفة احتجاجية ضد عمر حجيرة .. وهذه هي الأسباب و المكان ..

وجه كل من يحيى البركة وإدريس بوشنتوف ونزهة رضى بصفتهم أعضاء بالمجلس الوطني لحزب الإستقلال ،  صباح اليوم الجمعة إشعارا للسلطة المحلية، ممثلة في شخص باشا وجدة ، بتنظيم وقفة احتجاجية، يوم  غد السبت 16 مارس الجاري ، على الساعة الثالثة زوالا ، أمام المركز الثقافي باستور .
وعن أسباب هذه الوقفة الإحتجاجية، يقول الإشعار أدناه ، للإحتجاج على عدم شرعية المجلس الإقليمي لحزب الإستقلال  الذي سيترأس أشغاله  عمر حجيرة منسق الحزب بالجهة  بقاعة المركب الثقافي التابع للبلدية .

هي خطوة تصعيدية ستزيد من درحة الإحتقان والإنقسام غير المسبوق الذي يعيشه البيت الإستقلالي الداخلي بإقليم وجدة، وهو ما يستدعي تدخلا عاجلا لحكماء الحزب لإصلاح ذات البين بين الأطراف المتصارعة تفاديا لوقوع الأسوء .

هذا وكان إدريس بوشنتوف رئيس فريق حزب الإستقلال بمجلس جهة الشرق قد إتهم في تصريح سابق ل ” بلادي أون لاين”  بنسف مباردة المصالجة التي أطلقتها قيادة حزب الإستقلال .

 

تعليقات الفيسبوك

اضف تعليق