مولودية وجدة تسقط أمام اتحاد طنجة في الأنفاس الأخيرة من المباراة

أحمد الهاملي
انهزم عشية أمس الأحد فريق مولودية وجدة لكرة القدم أمام اتحاد طنجة بثلاثة اهداف لهدفين في المباراة التي جمعت بينهما بملعب ابن بطوطة بطنجة لحساب الجولة السابع عشرة من الدوري المغربي الاحترافي القسم الممتاز.
فامام جمهور غفير اعطى الحكم نور الدين ابراهيم اشارة الانطلاقة حيث عرفت ندية كبيرة بين اللاعبين مع بعض الامتياز لفريق اتحاد طنجة الذي تمكن من توقيع الهدف الاول من رجل المهدي النغمي، دقيقتان بعد ذلك سيعادل المولودية الكفة بواسطة ضربة نفذها عبد المولى برابح ببراعة اثرها غادر اللقاء بعد اصابته بتمزق عضلي وقد كان بامكان المولودية تسجيل اكثر من هدف لولا عامل الحظ وفي الوقت الذي كان الشوط الاول يشرف على نهايته عاد اتحاد طنجة ورجح الكفة لصالحه بهدف ولا أروع للاعب الزمبي بقذفة صاروخية لم تترك حظا للحارس بوجاد لصدها.
في الجولة الثانية دخل فريق المولودية أكثر اصرارا على تعديل النتيجة وقد تأتى له ذلك بواسطة توفيق اجروتن ليصبح اللقاء متكافئا بين الجانبين لكن و على اثر ركنية للمحليين و ارتباك واضح في المنظومة الدفاعية للمولودية استطاع اتحاد طنجة من تسجيل هدف الانتصار وقعه الخالقي ليعجز المولودية من الحفاظ على الامتياز وهو ما سبق ان عاينه الفريق في مبارياته السابقة ضد كل من حسنية اكادير و الرجاء البيضاوي والجيش الملكي ما يطرح اكثر من علامات استفهام حول المنظومة الدفاعية للفريق حيث ظهر تفكك كبير على الظهيرين الايمن والايسر فكيف سيرمم كركاش هذه الوضعية و هو الذي تنتظره مباريات حارقة بداية من يوم السبت المقبل حين يستقبل الكوكب المراكشي على ان يستقبل مرة اخرى بميدانه يوم الاربعاء 20فبراير فريق نهضة بركان في مباراة الديربي.
نتمنى من كركاش استدراك ما ضاع منه في المباريات المقبلة لان المستوى الجيد الذي رسم عليه المولودية في مباراته ضد اتحاد طنجة تنبئ له بمسار جيد للحفاظ على مكانته ضمن حظيرة اندية فرق الصفوة .

تعليقات الفيسبوك

اضف تعليق