وجدة : مسؤولون ومنتخبون “شاداهم الخلعة” بسبب زيارة المفتشية العامة للإدارة الترابية

علم موقع  “بلادي أون لاين ”، أن اللجنة التابعة للمفتشية العامة للإدارة الترابية  التي حلت مؤخرا بمدينة وجدة  من أجل التدقيق في عدة ملفات متعلقة  بالتعمير، باشر أعضاؤها عمليات تفتيش وتقصي بمختلف المصالح التي يدخل ضمن إختصاصها هذا القطاع .

أنظار الرأي العام المحلي كلها مشدودة  إلى ما ستسفر عنه مراقبة اللجنة المذكروة للملفات ” الحامضة”، و التي يتم تداول أسماء مسؤولون ومنتخبون  راكموا ثروات مهمة رغم أنهم كانوا ربنا خلقتنا مروا من قسم التعمير بجماعة وجدة ، أشروا عليها رغم علمهم بمخالفتها للضوابط القانونية  .

عن أية ملفات يتم الحديث ؟ وكيف تم التأشير عليها ؟و من طرف من ؟ و من المستفيد منها ؟ كلها أسئلة سنجيب عليها بالتفصيل في مقال لاحق في إطار تتبعنا لهذا الملف المهم والحساس . .

(الصورة رفقة المقال مأخوذة من دورة مجلس عمالة وجدة أنكاد )

 

 

 

 

تعليقات الفيسبوك

التعليقات مغلقة