الساحة الإعلامية بوجدة تتعزز بمولود جديد

تعزز المشهد الإعلامي بوجدة  بجريدة الكترونية جديدة ، أطلق القائمون عليها “ RESPRESS” ، والتي ستساهم في الرقي بالمجال ، وتقديم خدمة إخبارية لفائدة ساكنة وجدة والجهة والمملكة .

وأكد المشرف عليها السيد مصطفى قشنني ، أن الجريدة ستكون صوتا لمن لا صوت له ،وستعمل على إتاحة الفرصة لجميع الشرائح والفئات بهذه المهمة الشاقة بروح مهنية مسؤولة . وبحسب ما جاء في تعريف الجريدة ، فإن القائمين عليها سيعملون من خلال هذه البوابة الجديدة على تمثيل التعدد الهوياتي بالإقليم وفتح نافذتها لكل الآراء .

متمنياتنا لجريدة “ WWW.RESPRESS.MA” وللمشرفين عليها النجاح والتوفيق في هذه المهمة ، والمساهمة مع باقي المكونات الاعلامية في تنمية المنطقة وإشعاعها .

تعليقات الفيسبوك

التعليقات مغلقة