المغرب يرفض بشدة نشر مواطن موريتاني لصور جوازات سفر مغربية مزعومة، على أنها تعود للرئيس الموريتاني

أعلنت وزارة الشؤون الخارجية والتعاون الدولي، يوم الخميس، أن المغرب يرفض بشدة نشر مواطن موريتاني لصور جوازات سفر مغربية مزعومة، على أنها تعود للرئيس الموريتاني، فخامة السيد محمد ولد عبد العزيز.

وذكر بلاغ للوزارة أن السلطات المغربية أخذت علما بنشر المواطن الموريتاني محمد ولد بوعماتو، على الشبكات الاجتماعية، لصور جوازات سفر مغربية مزعومة، على أنها تعود للرئيس الموريتاني فخامة السيد محمد ولد عبد العزيز، وأحد أفراد عائلته.

وقال المصدر إن المملكة المغربية ترفض بشدة هذا التجاوز الشنيع مضيفا أن التحريات الأولية مكنت، بالفعل، من تأكيد أن هذه الجوازات المزعومة غير موجودة على مستوى قاعدة بيانات المصالح المغربية المختصة.

وطبقا لنهجها القانوني، يضيف البلاغ، ستمضي المملكة المغربية قدما بالتحقيق القضائي الذي باشرته بخصوص هذا الفعل الدنيء الى نهايته. وسيمنع السيد ولد بوعماتو، المتورط في هذه القضية، من دخول التراب المغربي، مع الاحتفاظ بحق المتابعات الجنائية التي قد تفتح ضده.

وخلص البلاغ الى التأكيد أن المغرب، المتشبث بالروابط التاريخية القوية بين الشعبين وبالعلاقات الأخوية وحسن الجوار بين البلدين الشقيقين، لن يسمح، بأي شكل من الأشكال، باستغلال ترابه بغرض المس باستقرار موريتانيا أو استهداف مؤسساتها العليا.

تعليقات الفيسبوك

التعليقات مغلقة