سيدة أعمال فينزويلية تؤكد حضورها للقاء وجدة

في تصريح ل ” بلادي أون لاين” أكدت السيدة “إليزابيت سانطوس” رئيسة اللجنة التأسيسية لغرفة التجارة المغربية الفنزويلية  انها فخورة بزيارة المغرب الذي أصبح قبلة للمستثمرين من جميع بقاع العالم  بفضل ما تم تحقيقه من منجزات في مختلف المجالات على عهد الملك محمد السادس  .

وأضافت ذات المتحدثة بأن حضورها أشغال الإعلان عن تأسيس منتدى لرجال الأعمال أمريكا اللاتينية -المغرب بوجدة ينبع من إيمانها بتعزيز أواصر التعاون الدولي والتطلع على الأفاق المستقبلية بين المغرب ودول أمريكا اللاتينية .

وشددت ذات المتحدثة بأن فنزويلا تعيش حاليا فترة إنتقالية ، وأن مواقف الحكومة الفنزويلية لا تعكس مواقف الشعب الفنزويلي المهووس بحب الثقافة المغربية والشعب المغربي، مضيفىة بأنها ستعمل والمستثمرين الذين ستمثلهم من خلال المنتدى وكذا غرفة التجارة المغربية الفنزويلية على تقريب وجهات النظر بين الحكومتين المغربية والفنزويلية .

وأشارت ” إليزابيت سانطوس” إلى أنها كانت ستحضر على رأس وفد مهم من رجال الأعمال والسياسة ، إلا أنه قيل لها بأنه سيتم الإقتصار في هذا اللقاء الأولي على حضور بعض التمثيليات التي ستقرر في  تنظيم معرض دولي بوجدة، قالت بأنها  ستحضره رفقة وفد وازن سيزور جهة الشرق قصد الإستثمار فيها وذلك في أفق الإنفتاح على جهات أخرى بالممكلة .

تعليقات الفيسبوك

التعليقات مغلقة