هذا إلى والي جهة الشرق عامل عمالة وجدة أنكاد

توصل موقع ” بلادي أون لاين” بشكاية من ساكنة دواوير ( أولاد عيسى ، لبكاكرة، أولاد مبارك، ارحامنة، أورسفان، بني حسان) بالجماعة السلالية أولاد بركة التابعة للنفوذ الترابي للمقاطعة القروية واد إسلي، موجهة إلى والي جهة الشرق عامل عمالة وجدة أنكاد، يستنكرون من خلالها تعيين شخص غير مرغوب فيه كعون سلطة ، علما بأن هذا الأخير حسب تعبير الشكاية له انتماء سياسي في الوقت الذي من المفروض فيه أن يكون عون السلطة محايدا ولا ينتمي لأي حزب أو نقابة .

وحسب ذات الشكاية فإن تعيين عون سلطة ينتمي لدوار بعيد كثيرا عن دواوير الساكنة المشتكية لا يعرف عنها شيئا ولا عن حدودها الترابية، إنما غرضه خدمة مصالح أشخاص بعينهم لهم أهداف خاصة متعلقة بالانتخابات وليس خدمة المصلحة العامة للوطن .

وتطالب ساكنة الدواوير المشتكية من والي جهة الشرق عامل عمالة وجدة أنكاد  فتح تحقيق في ظروف وملابسات تعيين عون السلطة المذكور وإعفائه من هذه المهمة لأنه غير كفئ ولا أهل لها ويجهل الساكنة التي من المفروض أن تثق فيه وتتعاون معه خدمة للمصلحة العامة وليس للمصلحة الخاصة .

مرة أخرى تثير طريقة تعيين بعض أعوان السلطة بنفوذ عمالة وجدة أنكاد الكثير من اللغط والتشكيك، وهو ماسبق وأن نبهنا له في مقالات سابقة من خلال توجيه العديد من المتتبعين لإنتقادات لاذعة للمصلحة المكلفة بأعوان السلطة، مصلحة تخضع لمنطق الإراثة و ” باك صاحبي” وليس لمنطق ربط المسؤولية بالمحاسبة . فإلى متى ستبقى دار لقمان على حالها ؟

تعليقات الفيسبوك

اضف تعليق