قراءة ثانية في ميزانية جماعة وجدة

من  المرتقب أن يعقد المجلس الجماعي لمدينة وجدة دورة إستثنائية بطلب من السلطات العمومية لمناقشة نقطة فريدة تتعلق بميزانية الجماعة لسنة 2019 ، ودلك صباح يوم الخميس 29 نونبر الجاري ، بعدما فشل المجلس في المصادقة على الميزانية خلال أشغال الدورة العادية السابقة ، بسبب تصويت فريق حزب العدالة والتنمية إلى جانب بعض نواب حجيرة المحسوبين على حزب الأصالة والمعاصرة بالرفض.
و حسب مصادر ” بلادي أون لاين ” فقد إجتمع مكتب الجماعة صباح يوم الثلاثاء 27 نونبر بأحد مقرات الجماعة للتداول حول هذه النقطة، بالإضافة إلى للتداول في آخر مستجدات النقل الحضري خصوصا بعد الإحتجاجات التي وصلت إلى أبواب جماعة وجدة من قبل الطلبة، نتيجة الخصاص في عدد الحافلات الذي تعرفه بعض الخطوط.
يشار إلى أن الدورة الاستثنائية ستنعقد حسب المادة 37 من القانون التنظيمي للجماعات 113.14 ، وحسب نفس المادة فستعقد الدورة في الجلسة الأولى بحضور الأغلبية المطلقة، وفي حال غياب النصاب القانوني للجلسة تنعقد في اليوم الموالي بمن حضر أي يوم الجمعة المقبل ، ومن المنتظر أن تعرف هذه الدورة تصويت مماثل لما سبق بسقوط الميزانية في القراءة الثانية، وهو ما سيعمق الخلافات القائمة أصلا  داخل هذا المجلس الفاشل بتركيبته الفاشلة، وسيغرق المدينة في مزيد من الإفلاس السياسي والمالي.

تعليقات الفيسبوك

التعليقات مغلقة