حفل ديني بمناسبة ذكرى المولد النبوي الشريف بحي ولد الشريف بوجدة

قال تعالى في محكم كتابه : { قُلْ بِفَضْلِ اللَّهِ وَبِرَحْمَتِهِ فَبِذَٰلِكَ فَلْيَفْرَحُوا هُوَ خَيْرٌ مِّمَّا يَجْمَعُونَ } .
 نظم الفاعل الجمعوي محمد بنداود ،حفل ديني بمناسبة ذكرى المولد النبوي الشريف بحي ولد الشريف بوجدة ، بحضور  الشيخ بنيونس زندافو شيخ طريقة مولاي عبد القادر جيلاني ووفد من الزاوية.
وفي أجواء روحانية عظيمة قامت المجموعة الفاضلية برئاسة الأخ نور الدين الحرتي بإحياء هذا الحفل الديني بتلاوة آيات بينات من الذكر الحكيم وقصائد في مدح رسولنا وحبيبنا المصطفى عليه أفضل الصلاة وأتم التسليم، مختتمين الحفل بالدعاء الصالح لأمير المؤمنين صاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله.
الحفل الديني حضره عدد من المنتخبين الحاليين والسابقين  في الجماعة والغرف المهنية، و أعضاء في مختلف الهيئات السياسية والجمعوية بمدينة وجدة ، بالإضافة إلى بعض الأقارب و الصحفيين والإعلاميين وأبناء الحي والأصدقاء .
وقد شكر الفاعل الجمعوي محمد بنداود في كلمته بالمناسبة جميع الحضور لتلبيتهم الدعوة في هذه المناسبة الدينية العظيمة ، والتي إعتبرها مناسبة للتلاقي وصلة الرحم  وبث روح المحبة والتسامح والتضامن بين أوساط المجتمع بمختلف أطيافه ، والصلاة على النبي كما أمرنا الله عز وجل.
فما أحوجنا نحن الفقراء إلى رحمة الله عزوجل أن نكثر من الصلاة والسلام عليه إمتثالاً لأمره تعالى ، فاللهم صل على الحبيب المصطفى سيدنا محمد إمام الأصفياء الأخيار وعلى آله وصحبه وسلم تسليماً.

تعليقات الفيسبوك

التعليقات مغلقة