تعريفة جديدة لسيارات الأجرة الصغيرة بوجدة (بلاغ)

في إطار اللقاءات والاجتماعات التي تعقدها السلطات الولائية، بشكل مستمر، مع مختلف الهيئات، انعقد بمقر عمالة وجدة أنكاد بتاريخ 28 أكتوبر 2018 اجتماع مع بعض التمثيليات النقابية لمهنيي سيارات الأجرة من الصنف الثاني، ترأسه السيد الكاتب العام لولاية جهة الشرق، وحضره السيد رئيس قسم الشؤون الداخلية بالولاية، والسيد رئيس قسم الشؤون الاقتصادية والسيد رئيس مصلحة النقل بالولاية، وعدد من ممثلي النقابات المهنية المعنية.

وقد خصص هذا الاجتماع لدراسة مطلب مهنيي سيارات الأجرة من الصنف الثاني المتعلق بتعديل تسعيرة الركوب تعويضا عن الزيادة التي عرفتها أثمان المحروقات، على إثر البلاغ الذي أصدرته بعض التمثيليات النقابية بتاريخ 23 أكتوبر 2018.

وبعد نقاش مستفيض، تم الاتفاق على تفعيل مضامين محضر اجتماع 13 يونيو 2018، والذي ينص على ما يلي:

  • تحديد تسعيرة أقل مسافة بـ 6 دراهم عوض 5 دراهم.
  • تحديد تسعيرة الانطلاق بـ 2,50 درهم عوض 2.00 درهم.

فيما باقي مكونات التسعيرة لن تعرف أي تغيير.

وقد روعي في هذا الاتفاق بشكل أساسي الحفاظ على القدرة الشرائية للمواطنين، والأخذ بعين الاعتبار الوضعية الاقتصادية والاجتماعية لمهنيي سيارات الأجرة، حيث أن سعر التسعيرة لم يعرف أية زيادة منذ سنة 2012.

وسيدخل الاتفاق المذكور حيز التنفيذ ابتداء من فاتح نونبر 2018، بعد عرضه على أنظار اللجنة الاستشارية المختصة، والتشاور مع باقي الفرقاء، وتضمينه في قرار عاملي، كما سينعقد اجتماع حول هذا الموضوع مرة على الأقل كل ثلاثة أشهر لتقييم الوضع، واتخاذ ما يلزم من إجراءات.

تعليقات الفيسبوك

التعليقات مغلقة