نقابة عمال “كوكا كولا” التابعة للبيجيدي بوجدة تتلقى ضربة قاسية وقاسمة

انعقد أمس الاحد 21 اكتوبر الجاري بمقر الاتحاد المغربي للشغل بوجدة اجتماعا حاشدا لعمال ومستخدمي شركة “كوكا كولا” بعد أن التحقوا بالمنظمة العتيدة وبعد أن شكلوا أربع مكاتب نقابية، واحدة للمبيعات وثانية لللوجيستيك وثالثة للانتاج ورابعة للوجيستيك البستان .

واستمرارا في الدينامية التنظيمية وتوحيد نظالات العمال والمستخدمين على مستوى الجهة تمت تزكية قيدوم العمال الحاج محمد ميموني ككاتب جهوي.

الجمع العام تميز كذلك بحضور المكاتب النقابية لمدن كل من تاوريرت كرسيف وتازة الذين عقدوا العزم على مواصلة النضال لتحصين الحقوق والمكاسب ولم يفوت المجتمعون الفرصة دون التنديد بالعرض الحكومي الهزيل والذي وعلى هزالته استثنى مستخدمو القطاع الخاص وحرمهم من اي زيادة في اجورهم ورواتبهم، رغم الزيادات المتتالية في اسعار المواد الاساسية التي اجهزت على ما تبقى من القدرة الشرائية لعموم المواطنين .

هذا وقد شكل على مدى السنوات الماضية استعراض عمال “كوكا كولا” المنتمون لنقابة البيجيدي بوجدة علامة تميز من حيث الكم والكيف في احتفالات عيد العمال، بل عددهم كان يغطي على القصور العددي في النقابة.
لكن بعد الضربة التي تلقتها، بالتحاق العشرات  بالاتحاد المغربي للشغل بلا شك سيخفت ضوء نقابة المصباح.

تعليقات الفيسبوك

التعليقات مغلقة