مشاداة كلامية بين عمر حجيرة واحميميدة (فيديو)

وقعت صباح اليوم الخميس خلال أشغال الدورة العادية لمجلس جماعة وجدة لشهر أكتوبر، مشاداة كلامية بين الرئيس عمر حجيرة والعضو عن حزب العدالة والتنمية عبد العزيز  احميميدة، مشاداة كادت تتطور إلى ما لا يحمد عقباه لولا تدخل بعض الأعضاء .

هي صورة حية لمجلس فقد البوصلة كما فقد رئيسه أعصابه، حيث أصبح عاجزا حتى عن تسيبر جلسة فبالأحرى تسيير مدينة .

مشاكل  المدينة معقدة وتزداد تعقيدا يوما بعد يوم بفعل غياب حلول ومقترحات جدية و عملية،  ومكونات المجلس التي من المفروض فيها المساهمة كل من موقعها في حل المشاكل، تنشغل بصراعات سياسوية بحثا عن تسجيل إصابات في مرمى الآخر .

لقد أصبح الوضع لا يطاق وينذر بوقوع الأسوأ ومسؤولي جماعة وجدة في دار غفلون، ولم يعد من حل  أمام  سلطات الوصاية سوى العمل على حل هذا المجلس المشلول لعل الأمل ينبعث من جديد في نفوس سكينة عانت وتعاني الأمرين مع سياسيين مراهقين .

تعليقات الفيسبوك

التعليقات مغلقة