العثماني لوزارئه: تجاوبوا مع المواطنين ومهمتكم ليس الجلوس في المكاتب وإعطاء التعليمات

admأكد رئيس الحكومة  سعد الدين العثماني، اليوم الخميس بالرباط، أن انتظارات المواطنين أعلى بكثير من عمل أغلب القطاعات الحكومية والمؤسسات العمومية، الأمر الذي يستوجب جعل شعار “الإنصات والإنجاز” شعارا حقيقيا وواقعيا لا يمكن تحقيق غايته بدون تواصل مستمر مع الرأي العام. وحث رئيس الحكومة، في كلمته الافتتاحية لاجتماع مجلس الحكومة، كافة أعضاء الحكومة على التفاعل المنتج والمباشر والميداني بغرض الاستجابة للانتظارات المشروعة للمواطنين، وعدم الاقتصار على الجلوس في المكاتب والاطلاع على الملفات أو على إصدار التعليمات.

كما شدد  العثماني على أن من المبادئ المؤسسة للعمل الحكومي أن يكون الوزراء عمليين في أداء مهامهم، مؤكدا أنه لن يتم التساهل مع أي تهاون أو استهانة بالقرارات التي تتخذها الحكومة والتي يجب أن توضع موضع التطبيق.

وأعرب في هذا السياق، عن أسفه لعدم تنفيذ بعض الإدارات لقرارات وإجراءات، أو التأخر في تطبيقها، مشيرا على الخصوص إلى المرسوم الخاص بالإشهاد على مطابقة نسخ الوثائق لأصولها، حيث دعا الإدارات إلى اتخاذ كل التدابير الكفيلة بتطبيق مقتضيات هذا المرسوم لتيسير الخدمة للمواطنين.

وفي هذا الصدد، ذكر رئيس الحكومة بتوجيهات جلالة الملك بخصوص مبدأ ربط المسؤولية بالمحاسبة، مؤكدا أن الحكومة تأخذ الأمر على محمل الجد ولن تتهاون في المحاسبة، وحث على ضرورة توفير خدمات التكوين والموارد المالية اللازمة لجعل الإدارة في مستوى ما يطمح له المغاربة جميعا، ولتطبيق كل الإجراءات التي تتخذها الحكومة.

تعليقات الفيسبوك

التعليقات مغلقة