قراء مغاربة يحصدون الجوائز الأولى في مسابقة عالمية لتلاوة القرآن الكريم

Bahreïn-compétition-récitation-coran-504x300فاز مجموعة من القراء المغاربة بجوائز عديدة في ثلاثة فروع من مسابقة البحرين العالمية لتلاوة القرآن الكريم عبر الانترنيت (القارئ العالمي) في دورتها الثالثة التي اختتمت مساء أمس الثلاثاء بالمنامة. وأعلن في حفل نظمته وزارة العدل والشؤون الإسلامية والأوقاف البحرينية، بالمناسبة، عن فوز القراء معاذ أحمد الدويك بالمرتبة الأولى وياسين الكزيني بالمرتية الثانية، وأنس براق بالمركز الرابع في فرع “القارئ المرتل” من مسابقة (القارئ العالمي).

كما جاء القارئ المغربي إلياس المهياوي في المركز الثاني للمسابقة من فرع “القارئ المجود”، التي كان مركزها الأول من نصيب القارئ البحريني علي صلاح علي عمر .
أما جوائز “فرع القارئ الصغير”، فعادت إلى القارئ المغربي أسامة عمر بوزاهير في المركز الأول متبوعا بمواطنيه عبد الرحمان وراش وعبد الجليل بوسكى ومحمد سالم أندور.
وأوضح مندوب المسابقة بالمغرب، محمد الحبيب مسيق، في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء، أن ما ميز هذه الدورة هو “الإبداع اللافت” للمتسابقين المغاربة في مجال ترتيل وتجويد القرآن الكريم والتمكن من قواعده، مشيرا إلى أن هذا التتويج “الكبير” للقراء المغاربة في دولة البحرين يعود الفضل فيه إلى الرعاية السامية والعناية المتواصلة التي ما فتئ أمير المؤمنين، صاحب الجلالة الملك محمد السادس، يوليها للعلماء والطلبة وحفظة القرآن الكريم والمهتمين بكتاب الله عز وجل .
وأضاف السيد مسيق أن فوز القراء المغاربة في هذه المسابقة “يعد تشريفا للمغاربة عامة ولعلماء وقراء وحفظة القرآن الكريم خاصة”، معربا عن سروره بهذا الفوز الذي يعكس اهتمام المغاربة “الكبير” بحفظ وترتيل وتجويد القران الكريم.
وحسب وثيقة للمنظمين، فإن مسابقة البحرين العالمية للقرآن الكريم عبر الانترنيت (القارئ العالمي) تهدف الى خدمة كتاب الله عز وجل والعناية الفائقة به وإبراز جهود مملكة البحرين في العناية بالقرآن الكريم وتشجيع الناشئة على تلاوته وترتيله وتجويده. حضر حفل اختتام هذه المسابقة عدد من الوزراء والسفراء المعتمدين بالبحرين، من بينهم، على الخصوص، سفير صاحب الجلالة بالبحرين، السيد أحمد رشيد خطابي، إضافة إلى ثلة من العلماء والقراء والمثقفين من مختلف الدول العربية والإسلامية.

 

تعليقات الفيسبوك

التعليقات مغلقة